ايران تطالب امريكا بتسليم المسؤول عن اسقاط ايرباص العام88م

اكدت صحيفة (ابرار) امس ان الرئيس الامريكي بيل كلينتون طلب مؤخرا من القادة الايرانيين تسليم ستة مشبوهين في الاعتداء الذي استهدف عسكريين امريكيين في الظهران(السعودية)واوقع19قتيلا في صفوفهم في يونيو 1996.وحسب الصحيفة التي اشارت الى رسالة تلقتها طهران مؤخرا من السلطات الامريكية واقرت وزارة الخارجية الامريكية امس الاول بوجودها , فان ايران نفت في ردها وجود اشخاص مشبوهين على ارضها. واضافت ابرار ان طهران طلبت في المقابل تسليم قائد السفينة الامريكية (فينسين) الذي اسقط طائرة ايرباص ايرانية في يوليو 1988 فوق الخليج, موقعا 290 قتيلا. ولم يتسن تأكيد معلومات الصحيفة من مصدر رسمي. وكانت الصحف الامريكية خصوصا صحيفة (واشنطن بوست) اشارت في ديسمبر 1996 الى ان الاتهامات الموجهة الى ايران نقلت في حينها الى مدير مكتب التحقيقات الفدرالي (اف.بي.اي) لويس فريش. ولم توجه الحكومتان الامريكية او السعودية رسميا هذه الاتهامات. وقد اكدت الولايات المتحدة انها وجهت مؤخرا رسالة الى ايران بالرغم من انقطاع العلاقات بين البلدين منذ حوالي عشرين عاما دون الكشف عن مضمونها. واكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الامريكية جيمس روبن ان رسالة وجهت الى السلطات الايرانية وصفها بانها (اتصال رفيع المستوى ولكنه غير قادر على ذكر تفاصيل عن الطريقة التي تم فيها ولا مضمونه) . واضاف روبن (لدينا طرق عديدة للاتصال مع ايران) مذكرا خصوصا بان السفارة السويسرية في طهران ترعى المصالح الامريكية في هذا البلد.ـ أ.ف.ب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات