اكتشاف 200 عنصر غذائي وعلاجي في العسل

بعد ابحاث ودراسات استمرت على مدار ثماني سنوات توصل البيولوجي الهولندي بوستمز بالتعاون مع استاذ الباطنة الدكتور جين بيري الى وجود 200 مادة وعنصر هام في عسل النحل, لكل منها خصائص ذات قيمة غذائية وعلاجية في مقدمتها علاج آلام المعدة وتزايد نسبة الأحماض, ومقاومة انواع خاصة من البكتريا والميكروبات, وطوال هذه السنوات كلما توصل الباحثان الى نوع من الألياف الغذائية يكتشفان وجودها في عسل النحل , فما كان من استاذ علم البيولوجيا الا اعلان النص الحرفي لما جاء في القرآن الكريم (فيه شفاء للناس) وذلك على الرغم من كونه غير مسلم, ويؤكد الهولندي بوستمز انه طوال حياته يتناول بصورة تلقائية ملعقة صغيرة من عسل النحل عندما يشعر بآلام في معدته وسرعان ما يزول الألم خلال دقائق, وان مرضى آلام المعدة في هولندا قد استهلكوا العام الماضي فقط ادوية مضادة لتزايد نسب احماض المعدة بلغت قيمتها 700 مليون جيلدر, بينما من الممكن الاستغناء عن هذه الادوية بملعقة من عسل النحل مع خلطها بنوع خاص من طحين القمح الخشن, واشار بوستمز الى ان المصريين القدماء (2500 سنة قبل الميلاد) كانوا يستخدمون نوعا من كريم السلفا لعلاج الجروح والالتهابات يدخل فيه العسل كأهم عنصر من مكوناته, وانه يعكف الآن مع مجموعة من الباحثين في دراسات بهدف التوصل الى قيمة كل عنصر علاجي وغذائي من الـ 200 عنصر التي تم التوصل اليها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات