العاهل الأردني يبدأ زيارة تاريخية للكويت

بدأ العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني وقرينته الملكة رانيا أمس زيارة رسمية للكويت تستغرق يومين هي الأولى من نوعها منذ عام 1995 وهي الزيارة التي لاقت انتقادا عراقيا . وكان امير الكويت الشيخ جابر الاحمد الصباح في استقبال ملك الاردن وعقيلته في المطار . وتؤكد الزيارة طي صفحة الخلاف بين الكويت والأردن الذي اتهم بمساندة العراق خلال حرب الخليج الثانية. وأكد الملك عبدالله في تصريح صحفي عقب وصوله ان الزيارة تعد صفحة تاريخية جديدة من العلاقات الأخوية التي تربطنا مع دولة الكويت مشيرا إلى ان العلاقات الأردنية الكويتية التاريخية من شأنها ان تقوى أكثر في المستقبل. وقال ان العلاقات بين البلدين الشقيقين ستظل لتحقيق مصلحة الشعبين الشقيقين, ولن تؤثر في هذه العلاقات خلافات عابرة. وأشار إلى ان أمير الكويت الشيخ جابر الصباح حريص دائما على توثيق العلاقات الأخوية التاريخية الأردنية الكويتية لتحقيق مصلحة الشعبين الشقيقين. وبعد تحريرها في فبراير 1991 من الاحتلال العراقي جمدت الكويت علاقاتها بالمملكة الاردنية وارغم نحو 300 الف اردني من اصل فلسطيني على مغادرة الكويت حيث كانوا يعملون. وخلال زيارته سيلتقي الملك عبد الله الثاني امير الكويت ووزير الخارجية الكويتي الشيخ صباح الاحمد الصباح الذي أكد ان العاهل الأردني سيستقبل كـ(شقيق) في الكويت. وقال ان الزيارة هي من (اخ لاخيه وسيحل ضيفا في بلده) . واضاف (لا يوجد جدول اعمال او ملفات محددة والقيادتان ستبحثان ما تريانه مناسبا بروح طيبة واستعداد عال للتعاون) . واكد وزير الاعلام الاردني ايمن المجالي ان الزيارة ستؤدي الى تعزيز العلاقات الاردنية الكويتية وستفتح صفحة جديدة من التعاون المثمر بين البلدين. وأضاف ان المباحثات ستكون مفتوحة وستشمل كافة القضايا التي تساهم في تطوير العلاقات الثنائية والعربية. وفي مارس تم تطبيع العلاقات بين البلدين مع اعادة فتح السفارة الاردنية في الكويت. واذا كانت هذه الزيارة هي الاولى للعاهل الاردني, الا انها تعتبر بمثابة (العودة) لعقيلته الملكة رانيا الفلسطينية الاصل التي ولدت في الكويت واضطرت الى مغادرتها مع عائلتها بعد التحرير. وافادت الصحف الكويتية ان الملكة ستتفقد المدرسة التي درست فيها ما بين عامي 1975 و1987 والمبنى الذي تقع فيه الشقة التي سكنتها العائلة في حي السالمية والذي اطلق عليه صاحبه اسم (مبنى رانيا) . إلى ذلك انتقد العراق زيارة العاهل الأردني للكويت وحذر من ان الكويت ستستخدمها لاستقطاب التعاطف. وقال متحدث باسم وزارة الاعلام العراقية ان القيادة الكويتية ستحاول استثمار الزيارة باثارة موضوع الأسرى والمفقودين. الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات