ليبيا تتوقع مشاركة 46 رئيس دولة، القمة الافريقية الاستثنائية غدا في سرت

تواصل وصول الرؤساء الافارقة الي ليبيا للمشاركة في قمة منظمة الوحدة الافريقية الاستثنائية التي ستبدأ غدا الاربعاء بمدينة سرت حيث تتوقع طرابلس مشاركة قياسية من جانب الزعماء الافارقة لمناقشة فكرة الزعيم الليبي معمر القذافي اقامة ولايات افريقية متحدة وقد عقد وزراء الخارجية اجتماعا مساء أمس تحضيرا للقمة المتوقع ان يشارك فيها46رئيس دولة . وقال التلفزيون الليبي ان سته رؤساء افارقة وصلوا الي طرابلس وهم رؤساء غانا جيري رولينجز وزيمبابوي روبرت موجابي وملاوي باكيلي مولوزي وسيراليون تيجان كباح ورئيس الهيئة العسكرية الحاكمة في النيجر القومندان داوودا مالام وانكيه ورئيس غينيا بيساو بالوكالة مالام باكيه سنها. واعلن الامين المساعد للشؤون الافريقية الخارجية الليبية د. علي التريكي في مؤتمر صحفي امس. انه من المنتظر ان يشارك 46 رئيس دولة افريقية وحكومات في القمة الاستثنائية التي ستعقد غدا وبعد غد في مدينة سرت الواقعة علي ساحل المتوسط. وقال ان دولتين افريقيتين سوف يتم تمثيلهما في القمة بوفد علي مستوي وزير الخارجية مشيرا الي ان 26 مراقباً سيحضرون القمة يمثلون مختلف المنظمات الاقليمية والعربية والدولية. واوضح التريكي في تصريحات له خلال المؤتمر الصحفي ان تعديل ميثاق منظمة الوحدة الافريقية سيكون محور مداولات ومناقشات القمة وان عدة مقترحات مطروحة بهذا الصدد. وعشيه القمة عقد وزراء الخارجية الافارقة اللذين وصلوا الي طرابلس اجتماعا امس للتحضير للقمة وبحث تفعيل دور المنظمة. ويأتي اجتماع القمة الافريقي الخاص بعد تعليق الحظر الجوي والعقوبات الاخري التي فرضتها الامم المتحدة علي ليبيا لحملها علي تسليم ليبيين متهمين بتفجير طائرة ركاب فوق بلدة لوكربي الاسكتلندية في عام 1988. ويبدو ان بريطانيا التي استأنفت علاقاتها مع ليبيا في يوليو وفرنسا قد غفرتا للقذافي تجاوزاته السابقة. وبدأت ايضا الولايات المتحدة التي تزعمت حملة لعزل القذافي بعد ان اتهمته برعاية الارهاب الدولي في اظهار بعض العلامات علي تخفيف موقفها. و سوف يتم علي هامش القمة عرضا لم يسبق له مثيل لجنود من 32 دولة افريقية للاحتفال بمرور 30 عاما علي ثورة الفاتح من سبتمبر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات