إرجاء محاكمة المشتبه بهما في اعتداء السفارة الامريكية بتنزانيا

افاد مصدر قضائي ان محاكمة المشتبه في تورطهما في الاعتداء على السفارة الامريكية في دار السلام ارجئت مجددا امس في انتظار استكمال التحقيق الذي تقوم به الولايات المتحدة . وحدد موعد الجلسة المقبلة في 23 ابريل. وسيبقى المشتبه بهما المصري مصطفى محمد سعيد احمد والتنزاني رشيد صالح حمد قيد الاعتقال حتى ذلك الحين. ولم يبد الدفاع اي اعتراض على هذا التأجيل الجديد. وكان الاعتداء بالسيارة المفخخة على السفارة الامريكية في دار السلام في 7 اغسطس الماضي اسفر عن مقتل 11 شخصا كلهم تنزانيون واصابة 70 اخرين بجروح. وفي اليوم نفسه استهدف انفجار مماثل السفارة الامريكية في نيروبي واوقع 213 قتيلا بينهم 12 امريكيا وخمسة الاف جريح. وقد مثل المشتبه بهما اول مرة امام المحكمة في 21 سبتمبر الماضي. وفي حال ادانتهما المحكمة العليا التنزانية فانهما قد يواجهان عقوبة الاعدام شنقا ــ أ.ف.ب

طباعة Email