في رسالة تضامن مع الشعب الفلسطيني.. زايد: السياسات الإسرائيلية باطلة وغير شرعية

جدد صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة تأييده الكامل لتطلعات الشعب الفلسطينى فى تحرير ارضه واستعادة حقوقه غير القابلة للتصرف بما فى ذلك حقه فى تقرير المصير واقامة دولته المستقلة فوق تراب وطنه و عاصمتها القدس . جاء ذلك فى رسالة تضامنية وجهها صاحب السمو رئيس الدولة عبر السفير محمد جاسم سمحان المندوب الدائم للامارات لدى الامم المتحدة الى ابرا ديجيت رئيس اللجنة المعنية بممارسة الشعب الفلسطينى لحقوقه غير القابلة للتصرف بمناسبة اليوم العالمى للتضامن مع الشعب الفلسطينى. وأدان سموه بشدة كافة السياسات الخطيرة التى تواصلها اسرائيل داخل الاراضى الفلسطينية والعربية المحتلة وانتهاك المقدسات التاريخية والدينية ولا سيما الاسلامية فى مدينتي القدس والخليل واعتبرها باطلة وغير شرعية بموجب نصوص قرارات مجلس الامن والجمعية العامة. وطالب سموه الامم المتحدة والدول الاخرى المحبة للسلام وفى مقدمتها راعى عملية السلام والاتحاد الاوروبي باتخاذ الاجراءات اللازمة والاكثر ضغطا على الحكومة الاسرائيلية لحملها على الانسحاب من كافة الاراضى الفلسطينية والعربية المحتلة بما فيها القدس الشريف والتوقف الفورى والكامل لجملة انتهاكاتها العدائية والاستفزازية التى تنعكس بأبعادها ليس على أوضاع الشعب الفلسطينى فحسب وانما على مسألة السلم والامن والاستقرار بالمنطقة والعالم أجمع. واكد سموه ان النوايا الفلسطينية الحسنة نحو السلام تصطدم يوميا بممارسات الحكومة الاسرائيلية الحالية ضد ابناء الشعب الفلسطينى التى تجسد اخطرها فى لجوئها المتعنت والمنتظم الى مصادرة الاراضى والممتلكات والموارد الطبيعية وبناء وتوسيع المزيد من المستعمرات الاستيطانية غير الشرعية فى كافة ارجاء المناطق المحتلة بما فيها القدس الشريف لتكرس حالة الاحتلال وفرض الامر الواقع بغرض تغيير وضعها القانونى والديموجرافى والحضارى. واشار صاحب السمو رئيس الدولة إلى مواصلة اسرائيل محاولاتها انتهاك المقدسات التاريخية والدينية ولاسيما الاسلامية منها فى مدينتى القدس والخليل وتنفيذ الحصار والعقاب الجماعى والاعتقال والقتل التعسفى والتجويع وغيرها مما يعد خرقا ماديا وقانونيا لمجمل مبادىء وأسس عملية السلام فى الشرق الاوسط واتفاقية جنيف الرابعة لعام 1949 المعنية بحماية المدنيين وحقوقهم وقت الحرب. ــ وام

طباعة Email
تعليقات

تعليقات