الجينات لعلاج الصلع

توصل باحثون في المركز الطبي لجامعة شيكاغو الى وسيلة جديدة لعلاج الصلع تعتمد على المعالجة بالجينات وقد نجح العلماء في تحويل الخلايا الجلدية الى بصيلات للشعر في فئران التجارب من خلال التدخل فيما يسمى بالجزيء الرسول الذي يحتوي على بروتين يدعى بيتاكاروتين ومن خلال ذلك فقد استطاع العلماء ان يحصلوا على فأر كثيف الشعر ولكنهم لم يتوصلوا الى فهم دقيق لما يحدث. ويذكران تجارب مماثلة على الانسان يمكن ان تجرى ولكن قد يستغرق ذلك سنوات. ومن المعروف أن 50% من الرجال فوق سن 50 سنة يعانون من مشاكل الصلع بأشكاله المختلفة والصلع يمكن ان يصيب النساء والاطفال ايضاً ولكن بدرجات متفاوتة. شيكاغو ــ البيان

تعليقات

تعليقات