أسلحة جرثومية للبيع والعينات بالبريد

الأسلحة الجرثومية والبيولوجية الفتاكة التي أثار التفتيش عنها في العراق أزمة دولية أصبحت متاحة للبيع ويسهل الحصول عليها من بريطانيا عبر البريد مقابل مبلغ يعادل3685درهما.وتوفر المعامل البريطانية للراغبين فيروسات تسبب امراضا فتاكة مثل ايكولا, وسالمونيلا , دون التأكد من شخصية المستورد, فالمهم تسديد الثمن مسبقا. واستطاع صحفي من (الصنداي تايمز) متنكرا كرجل وسيط لمختبر في شمال افريقيا من الحصول على عرض لتقديم عينات له من غاز الانتراكس وغازات اخرى سامة في مختبر في اقصى شرق آسيا. وتوفرت الجراثيم بقيمة تعادل 3685 درهما متضمنة قيمة الشحن. وصدر مختبر في اندونيسيا امصالا لكوريا الشمالية حيث من المعروف ان جيشها يختزن كميات كبيرة من الغازات السامة. كما وافق مختبر في جمهورية التشيك بتقديم عينات من غاز البوتولينيوم القاتل بمبلغ يعادل 75 درهما للعينة ولم يسأل المختبر عن أغراض استخدام الغاز القاتل. ويمكن لكمية صغيرة ترى بالمجهر من هذه الجراثيم قتل مئات الناس في حالة استنشاقها أو أكل طعام ملوث بها. وطالب المتحدث باسم الخارجية البريطانية منزيس كامبل الاسبوع الماضي الحكومة باتخاذ اجراءات صارمة لوضع حد لتجارة الغازات السامة. وقال: القوانين الحالية لا يمكنها وقف هذه التجارة داعيا لوضع معاهدة دولية بهذا الخصوص. وقال مسؤولون من الأمم المتحدة ان الارهابيين يبحثون عن ثغرة تجارية للحصول على هذه المواد السامة. وقال تيري تيلور احد المفتشين من اللجنة الدولية التابعة للامم المتحدة في العراق انه يجب على الحكومة البريطانية الضغط لوضع معايير دولية صارمة لوقف تجارة الاسلحة البيولوجية.

تعليقات

تعليقات