إجراءات صارمة على محلات الذهب بدبي في حالة تزوير الدمغة

أكدت بلدية دبي أن الغرامات التي ستفرض على محلات الذهب التي تختلف الدمغة فيها بهامش يصل الى واحد في الالف عن العيار المعلن في القيراط تندرج ضمن الغرامات البسيطة التي قد تصل في بعض الحالات الى 1000 أو 2000 درهم. وذكر خالد خوري مدير المختبر المركزي ببلدية دبي الجهة المسؤولة عن تنفيذ حملات تفتيشيه في سوق الذهب وتنظيم تجارة الذهب أن عمليات التفتيش وحملة تطبيق تعليمات الدمغة ستبدأ بمجرد صدور الأمر المحلي الخاص بهذا الشأن. وأضاف ان البلدية ستتخذ اجراءات صارمة تصل الى حد اغلاق المحل ومصادرة البضاعة والسجن في حالة تزوير الدمغة, أما في حالة التغيير الطفيف في رقم العيار المعلن بالقيراط فإنها ستكتفي بالانذار. وكان تجار التجزئة قد أبدوا قلقهم من أن تؤدي عمليات التفتيش عن كشف بعض قطع الذهب تختلف بهامش قد يصل الى (واحد في المئة) عن المعيار المعلن في القيراط وهو مقبول في تجارة الذهب من فرض غرامات قد تصل الى عشرة آلاف درهم. ولذا طلبوا تنفيذ الخطة على مراحل للتخلص من المخزون. كتب خالد درويش

تعليقات

تعليقات