هدف إيران في مرمى أمريكا،يحرر اللاعب مهدي من التجنيد

حصد لاعب كرة القدم الايراني مهدي مهداوي ــ كيا ثمار هدفه الذي اهدى من خلاله الفوز لبلاده على خصمها الاكبر, امريكا خلال تصفيات كأس العالم الأخيرة. اذ بقي مجال نضاله الملاعب بعد اعفائه من الخدمة العسكرية, وذكرت صحيفة(اطلاعات)الايرانية امس ان النجم الكروي الصاعد مهدي اعفي من هذه الخدمة بسبب الهدف الذي سجله في مرمى الولايات المتحدة خلال (اللقاء التاريخي) بين البلدين في يونيو الماضي. واضافت الصحيفة ان اللاعب البالغ من العمر 22 عاما اعفي من الخدمة كدليل امتنان على الهدف الذي سجله ضد الامريكيين موضحة ان القرار ابلغ الى اللاعب المعني. وكان مهداوي ــ كيا سجل الهدف الثاني الايراني في مرمى الولايات المتحدة ضامنا الفوز لبلاده على الولايات المتحدة بهدفين مقابل هدف واحد في 21 يونيو في ملعب مدينة ليون الفرنسية. وارتدى هذا اللقاء اهمية سياسية فائقة اضافة الى اهميته الرياضية كون البلدين لا يقيمان علاقات دبلوماسية منذ 1979 بعد نجاح الثورة الاسلامية في ايران. على صلة بالموضوع وجه مسؤول في وزارة التعليم الايرانية تحذيرا بالغ الجدية حول خطورة الوضع الصحي للطالبات الايرانيات في المدارس بسبب احجامهن عن ممارسة الرياضة ودعا فورا الى تصحيح هذا الوضع طالما ان المدارس غير مختلطة ــ أ.ف.ب

تعليقات

تعليقات