EMTC

شهد ومحمد بن راشد تخريج الدفعة السابعة من كلية الأركان:خليفة بن زايد:قواتنا تجتاز نقلة نوعية في التسليح والتدريب

شهد صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة, والفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع مساء أمس حفل تخريج الدفعة السابعة لكلية القيادة والأركان الذي أقيم في مقر الكلية بأبوظبي أمس . وأعلن صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان أن القوات المسلحة لدولة الامارات العربية المتحدة تجتاز الآن نقلة نوعية سواء في مجال تزويدها بالاسلحة الحديثة المتطورة أو في مجال التأهيل والتدريب لكوادرها الوطنية والوصول بها الى أعلى درجات الكفاءة والاستعداد. وأكد سموه أن المتغيرات الاقليمية والدولية والموقع الاستراتيجى للبلاد تفرض علينا الاستمرار في بناء القوة الذاتية وان نكون دائما على اهبة الاستعداد للدفاع عن ارضنا والحفاظ على مكتسباتنا والاسهام بفعالية في تحقيق الامن والاستقرار في منطقتنا. جاء ذلك في تصريح ادلى به سموه لوكالة انباء الامارات عقب احتفال التخرج. وأضاف سموه ان ما وصلت اليه قواتنا المسلحة على طريق التقدم خلال الفترة الماضية لم يكن امرا سهلا او طارئا بل استند الى عزيمة صادقة وانطلق من عقيدة راسخة وقيم فاضلة واصول حضارية وباسلوب العصر ولغته وبفضل التخطيط والتنظيم تحت القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة القائد الاعلى للقوات المسلحة الذى لم يدخر الجهد او الامكانات في سبيل توفير اقصى درجات الرعاية والدعم للقوات المسلحة. وقال سموه ان من فضل الله تعالى ان نرى اليوم امامنا جيلا جديدا من ابناء الامارات يتقدم الصفوف في مختلف مجالات العمل الوطنى ويشارك في تحمل الامانة وهو ثمرة جيل من الآباء له كل الاعزاز والتقدير. وأكد صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان بهذه المناسبة اعتزازه بابناء دولة الامارات في كافة افرع القوات المسلحة الجوية والبرية والبحرية الذين أثبتوا قدرتهم على استيعاب احدث التكنولوجيا العسكرية العالمية في كافة المجالات, داعيا الى اهمية استمرار الكوادر الوطنية على مختلف المستويات في تحصيل العلم والتدريب حيث ان التفوق الحقيقى للجيوش لا يكمن في الحصول فقط على احدث التكنولوجيا والمعدات العسكرية بحد ذاته وانما في القدرة والابداع في الاستخدام الامثل لهذه الاسلحة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات