روسيا تبحث الانضمام الى أوبك

أعلنت روسيا عن قيامها ببحث امكانية الانضمام الى أوبك, فيما كشفت ايران النقاب عن 30 مشروعا نفطيا, تطرح 13 منها في مناقصات علنية خلال مؤتمر يعقد في لندن في يوليو المقبل . و قال متحدث بلسان وزارة الوقود والطاقة الروسية امس الخميس ان روسيا بحثت امكانية الانضمام لمنظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) خلال مناقشات مع الامين العام للمنظمة ريلوانو لقمان. وأضاف سيرجي سليزاروف رئيس المكتب الصحفي بالوزارة الروسية لرويترز انه تم بحث امكانية المزيد من التعاون بين روسيا وأوبك خلال المباحثات مع لقمان. واوضح ان المباحثات شملت مناقشة احتمال انضمام روسيا الى أوبك. وقد سارع محللون باستبعاد احتمال انضمام روسيا الى اوبك أو الحصول على وضع عضو منتسب. وكان نائب رئيس الوزراء الروسي بوريس نيمتسوف قد ذكر يوم الثلاثاء الماضي ان روسيا ستشارك على غير العادة في اجتماع أوبك المقرر في فيينا في يونيو المقبل لبحث الوضع في أسواق النفط العالمية. من ناحية اخرى أعلنت شركة نفط ايران الوطنية امس انه سيتم الاعلان في الفترة من الاول الى الثالث من يوليو المقبل عن مناقصات 13 مشروعا نفطيا من اجمالي 30 مشروعا تعتزم ايران اطلاقها في المرحلة المقبلة. ونقلت وكالة روتيرز عن مسؤول كبير في الشركة انه لا يزال يتعين الانتهاء من اعداد قائمة بهذه المشروعات التي قد يزيد عددها عن ذلك, وتشمل عمليات تنقيب وتطوير وتوسيع نطاق الاكتشافات النفطية. وذكرت الوكالة ان اهتمام الشركات العالمية بهذه المشروعات قد اكتسب دفعة اضافية بسبب تضمن قائمة المشروعات اولى المناقصات للمشروعات النفطية البرية منذ قيام الثورة الايرانية في 1979. ومن ناحية اخرى ذكرت صحيفة ايرانية امس الخميس انه بدأ تشغيل المرحلة الثانية من مجمع تبريز للبتروكيماويات في شمال غرب ايران ويتوقع له ان يصدر ما قيمته 29 مليون دولار سنويا. ونسبت صحيفة ايران الى فرزاد عويسي رئيس المجمع الذي يجري انشاؤه على خمس مراحل قوله ان تصدير ما قيمته 29 مليون دولار في السنة الايرانية التي تنتهي في مارس 1999 يمثل (زيادة ملحوظة) عن صادرات السنة السابقة0 ولم يذكر عويسي ارقاما مقارنة. واشارت الصحيفة الى ان مصنع ارومية للبتروكيماويات زاد انتاجه الشهري من الميلامين المفتت والكريستال الى 280 الف طن من 250 الف طن. ـ رويترز

تعليقات

تعليقات