(ناسا) تكشف عن خطة لاستعمار الكواكب

أعلنت مجموعة من العلماء من وكالة الفضاء الامريكية (ناسا) في مؤتمر صحفي عقد الاسبوع الماضي عن خطة لبناء مستعمرات على بعض الكواكب وخصوصاً ان الابحاث التي اجريت على تربة القمر اثبتت بما لا يقبل الشك انه من الممكن استخدام المواد الموجودة على سطح القمر في عمليات انشاء المباني, اما المواد الأساسية التي ستستخدم في عملية البناء فهي خامات الحديد او الالمنيوم المتوفرة في تربة القمر والتي يمكن استخراجها بسهولة بمساعدة معدات الحفز, وتقول لورنت سيبيل التي تعمل في برنامج بناء المستعمرات ان الخامات ستكون بحاجة الى عمليات الصهر, واضافت قائلة (ان افضل المواقع لاقامة معامل الصهر في القطب الجنوبي للقمر لأن المصاهر ستعمل بالطاقة الشمسية ولأن ضوء الشمس متوفر بشكل دائم في تلك المنطقة. ويمكن ان يصبح القطب الجنوبي مركزاً لعمليات التنقيب وخصوصاً بعد ان اكدت وكالة الفضاء الامريكية وجود كميات كبيرة من الماء المتجمد على اعماق تكفي لحمايتها من حرارة الشمس, وبالاضافة الى توفير الماء والاوكسجين فانه سيكون بالامكان استغلال الجليد لانتاج غازي الميثين والامونيا لصناعة الوقود للمركبات الفضائية. وستكون الطاقة الشمسية هي الوسيلة الافضل لتأمين الطاقة للمعدات وتوفير التدفئة لأن حوالي خمس تربة القمر مؤلفة من السيليكون وهي المادة الخام الضرورية لصناعة الالواح الشمسية. إلا ان غياب الغلاف الجوي سيجعل من الضروري حماية مساكن رواد الفضاء من الاشعاعات الشمسية, ويقوم العلماء حالياً بتطوير مادة جديدة تعرف باسم (ايروجيل) وهي نوع جديد من الزجاج الذي يتكون في غالبيته من الهواء مما يجعله خفيف الوزن الى حد بعيد, واظهرت بعض التجارب التي اجراها علماء ناسا انه بالامكان تصنيع هذه المادة الخفيفة من السيليكون الموجود في تربة القمر, وبالرغم من ان (الايروجيل) يتكون اصلاً من الهواء الا ان طريقة تشكيله ستجعل منه قادراً على امتصاص الاشعاعات الشمسية وتؤكد سيبيل (ان الايروجيل سيكون قادراً على حماية سكان المباني ويقيهم من درجات الحرارة المتدنية في الخارج. ولا يزال العلماء في وكالة الفضاء الامريكية يجرون المزيد من التجارب على عينات تربة القمر التي جلبت على متن مركبة الفضاء ابولو ويقومون ايضاً بالتحضير لارسال بعض المواد التي بنوها على الارض من عينات الصخور والتربة ليتأكدوا من امكانية اعادة نفس العملية على سطح القمر, وفي حال نجاح التجربة فإنه سيكون لدى العلماء فكرة افضل واوضح حول امكانية بناء مستعمرات على القمر او على المريخ.

تعليقات

تعليقات