في حديث شامل لـ (البيان): المهدي يتوقع انفجار حرب داخلية بين تيارات النظام السوداني المتصارعة

كشف رئيس الوزراء السوداني السابق الصادق المهدي عن وجود صراع شديد بين ثلاثة تيارات متنافسة داخل النظام السوداني, وتوقع انفجار حرب داخلية في أية لحظة بين هذه التيارات . وقال المهدي في حديث شامل لـ(البيان) من القاهرة ان أحد التيارات الثلاثة يميني ويقوده والي الخرطوم مجذوب الخليفة ويرى ان نظام الانقاذ تخلى عن الثوابت الاسلامية, في حين ان التيار الثاني يساري ويقوده البروفيسور الطيب زين العابدين ود. حسن مكي ويتطلع إلى مراجعة موقف الجبهة في اتجاه الديمقراطية وحقوق الانسان. وقال المهدي ان زعيم الجبهة الاسلامية حسن الترابي يقود التيار الثالث الوسطي, الذي اعتبره يحاول تلفيق موقف وسطي. وأكد المهدي خلال اللقاء ان النظام السوداني بات محاصرا سياسيا ودبلوماسيا, مشيرا إلى أن ما سماه (مسكنة الحكومة وثوب الحمل الوديع الذي تظهر به الآن يخفيان (انيابا) أضعفها الحصار. واتهم المهدي من ناحية أخرى النظام الحاكم بالمسؤولية الكاملة عن المذبحة التي جرت لمجندي الخدمة الالزامية في العيلفون والتي وصفها بأنها بشعة وتعكس فوبيا النظام.

تعليقات

تعليقات