المهدي لــ (البيان) : النظام يعاني (شيزوفرينيا) الترابي وطه والزاكي عدلوا الدستور - البيان

المهدي لــ (البيان) : النظام يعاني (شيزوفرينيا) الترابي وطه والزاكي عدلوا الدستور

تكشفت في الخرطوم تفاصيل جديدة حول اجتماع القصر الذي اطاح بند التعددية من مسودة دستور السودان, والذي اثار نص غامض حل محله في المسودة جدلا واسعا وصاخبا داخل البرلمان وفي الساحة السياسية على السواء. وفيما سعى رئيس البرلمان الرجل المهيمن على النظام حسن الترابي الى الدفاع عن النص الغامض قائلا انه يجيز انشاء احزاب بشروط, قال رئيس وزراء السودان السابق الصادق المهدي لــ (البيان) بالهاتف ان النص الغامض يعكس حالة انفصام شخصية يعيشها النظام الحالي. (طالع ص 24)وذكرت مصادر بالخرطوم ان اجتماع القصر الذي اقر تقليص مواد مسودة الدستور من 206 مواد الى ,145 ضم ثلاثة اشخاص فقط هم الترابي والنائب الاول لرئيس الجمهورية علي عثمان محمد طه ونائب وزير العدل حافظ الشيخ الزاكي. ولم تذكر صحيفة (الشارع السياسي) التي اوردت سبب غياب البشير عن الاجتماع او اهلية هؤلاء الثلاثة لتعديل مسودة الدستور. مهما يكن من امر فان التعديلات اثارت جدلا كبيرا في البرلمان الذي واصل امس مداولاته حولها. وبدا واضحا ان عددا كبيرا من النواب يعارضون النص الغامض حول (التوالي) وطالبوا بنص واضح يبيح انشاء احزاب. الخرطوم ــ يوسف الشنبلي

طباعة Email
تعليقات

تعليقات