مجلس الوزراء يشيد بجهود عنان وتجاوب العراق لانهاء أزمة التفتيش

عقد مجلس الوزراء اجتماعه الاسبوعي العادي بديوان الرئاسة صباح امس, برئاسة سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء . وقد رحب مجلس الوزراء بالاتفاق الذى تم التوصل اليه امس بين العراق والامم المتحدة حول عمل المفتشين الدوليين واستعرض المجلس مستجدات الوضع فى المنطقة والنتائج الايجابية التى أسفرت عنها زيارة الامين العام للامم المتحدة كوفي عنان وأعرب عن ارتياحه لهذا الاتفاق الذى يجنب المنطقة مخاطر حرب جديدة واشاد فى هذا الصدد بجهود الامين العام للامم المتحدة وتجاوب العراق مع الجهود الدبلوماسية لانهاء هذه الازمة. وقد وافق المجلس على مذكرتين من سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبى وزير المالية والصناعة تتضمن الاولى القرارات الاقتصادية للقمة الثامنة عشرة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية التى عقدت فى الكويت فى نهاية شهر ديسمبر الماضى والخطوات التى اتخذتها دولة الامارات لتطبيق هذه القرارات والثانية حول تنفيذ احكام المرسوم الاتحادى بشأن الرسوم القنصلية على الوثائق والمستندات المتعلقة بالسلع المستوردة من الخارج واستكمال اجراءات تصديقها بالدولة من خلال وزارة الخارجية او أحد المصارف العاملة بالدولة وفقا للشروط والقواعد التى تضعها وزارة المالية والصناعة. وأطلع المجلس على مذكرة ثالثة من سمو وزير المالية والصناعة تتضمن تقرير صندوق النقد الدولي حول الاداء الاقتصادى لدولة الامارات لعام 1997 بعد الزيارة التى قامت بها بعثة من الصندوق للدولة اجرت خلالها مباحثات ومشاورات مع المسؤولين حول عدد من الموضوعات الاقتصادية والمالية المشتركة. ووافق المجلس على مشروع قرار لمجلس الوزراء مقدم من معالي وزير العدل والشؤون الاسلامية والاوقاف ينظم مزاولة مهنة مقاولة الحج والعمرة ويحدد رسومها وشروط اصدار تراخيصها. واطلع المجلس على تقرير من معالي وزير التربية والتعليم والشباب حول نتائج اجتماعات وتوصيات الدورة التاسعة والعشرين للمنظمة الدولية للتربية والثقافة والعلوم التي عقدت فى باريس قبل نهاية العام الماضي. ــ وام خلال اجتماع مجلس الوزراء امس

تعليقات

تعليقات