التقي مجموعة من الضباط بمعسكر الجميرة: محمد بن زايد يدعو الى التمسك بأخلاق الجندية والإخلاص دفاعاً عن الوطن

التقى سمو الفريق الركن طيار سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس أركان القوات المسلحة بمجموعة من الضباط في مقر القيادة بمعسكر الجميرة بدبي (القيادة العسكرية الوسطى ـ سابقا) . وقد رحب سموه في بداية اللقاء بالضباط مؤكدا ان لقاءاته معهم تهدف الى تكريس الجهد للتوفيق بين الامال والطموحات المستقبلية التي تراود الجميع قيادة وضباطا وأفرادا لخدمة قواتنا المسلحة والنهوض بها الى ارقى المستويات مشيرا في هذا الصدد الى واجبات القوات المسلحة تجاه تحقيق الامن والاستقرار لدولتنا ومواطنينا وحماية مكتسباتنا الوطنية. ودعا سموه الضباط لبذل المزيد من الجهد والمثابرة لتنفيذ المهام الموكولة اليهم على أكمل وجه في ظل قيادتنا الرشيدة التي كان لتوجيهاتها الكريمة نتائج مهمة في توحيد قواتنا المسلحة وانضمام المنطقة العسكرية الوسطى (سابقا) للقوات المسلحة. كما دعا سمو رئيس الأركان اخوانه ضباط القوات المسلحة الى التمسك بأخلاق الجندية المتمثلة بالفداء والتضحية والاخلاص دفاعا عن الوطن ومكتسباته التي تحققت لمواطنيها في ظل القيادة الحكيمة لصاحب السمو الوالد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة القائد الاعلى للقوات المسلحة الذي نهتدي بتوجيهات سموه لبناء جيش قوي مؤمن بالله والوطن والعروبة قادر على حماية استقلال دولتنا وسيادتها الوطنية والدفاع عن قضايا امتنا العربية العادلة. وتمنى سموه لضباط وافراد القوات المسلحة المزيد من التقدم والرفعة والرقي في ظل قيادتنا الرشيدة وتوجيهات صاحب السمو رئيس الدولة وأخيه صاحب السمو الشيخ مكتوم بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وسمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ولي عهد ابوظبي نائب القائد الاعلى للقوات المسلحة. كما اشاد سموه خلال اللقاء بقرار الفريق اول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع بضم المنطقة العسكرية الوسطى للقوات المسلحة الذي جاء في الوقت المناسب ودعما لوحدة قواتنا المسلحة الباسلة. ـ وام

تعليقات

تعليقات