ألمى عنتابلي: لن أقبل بالقليل

إذا ما أحلنا رمزية الـ«نصف» إلى حياة الإعلامية ألمى عنتابلي الخاصة ومن هو النصف الآخر الذي يكملها فتشير إلى أن الأمر معقد للغاية، لأن نصفها المكمل مزيج عوامل وخليط من عدة أشياء وذكريات وأشخاص وتجارب. لا يمكن لهذا السؤال أن تقاس إجابته بهذه الطريقة، بل بالتعمق في مستويات مختلفة من الروح والوعي والتجربة والزمن. وبالإدراك دائماً أن ما يكملك بالضرورة متحول ومتغير. في الثبات نقصان وبالعمل والحركة توق دائم نحو الإنجاز.

#هاشتاق_ونص_القوي: المحارب
أنا إنسانة محاربة ومشاكسة، وأبذل أقصى جهد حتى أصل إلى هدفي المنشود، ولكن مع كل المآسي التي يشهدها العالم والمنطقة، تغيرت قليلاً، بمعنى بت أكثر مرونةً بمقارباتي الحياتية التي قد تفرض علي ما هو أقل مما أنتظر وأريد، ولكن مع أن هذا الوضع قد يستمر لفترة زمنية ما، إلا أنه لا يعدو كونه استراحة محارب، حيث أعود للتعويض. والتحدي يبقى محتدماً والمعركة مشتعلة ولن تتوقف. أحياناً قد أنجح وأحياناً لا. دائماً هناك ما هو أكبر منّا جميعاً وعلينا أن نرضى بما حققناه إن كنا قانعين بمدى الجهد والإيمان الذي بذلناه.

#هاشتاق_ونص_الضعيف: مشاهد الدمار
يومياً أشاهد الكثير من مشاهد القتل والعنف الذي يجتاح العالم، والمنطقة العربية، خصوصاً بلدي سوريا، وأكثر ما يؤلمني ويعد نقطة ضعفي عندما أرى الأطفال والنساء قتلى وجرحى، عندما أرى مدنيون لا ذنب لهم سوى أنهم أبناء هذه الأرض، عندما أرى من يدفع ثمناً لحريته وكلمته وموقفه دماً واعتقالاً وتشرداً، عندما أراهم يدفعون ضريبة صراع بين أحزاب وجماعات ودول متناحرة؛ كمذيعة جزء من عملي أن أعتاد وأن أتماسك أمام هول المشاهد، كإنسانة لم أسمح ولن أسمح أن يخلق أي نوع من الألفة بيني وبين هذه البشاعة.

#هاشتاق_ونص_المهني: «سكاي نيوز عربية»
«سكاي نيوز عربية» انطلاقتي المهنية النوعية. كنت من ضمن فريق المؤسسين الذي عمل على انطلاق القناة. وأسسنا لخطاب إعلامي مختلف عما هو سائد. تشكل التغطيات الحية ومتابعة الأخبار العاجلة عمود عملنا الفقري ومساحته الأكبر، ونعيش يومياً متعة التحدي الذي يفرضه علينا هذا النوع من العمل.. أما على مستوى الصورة ما نقدمه تفوق على ما تقدمه قنوات منافسة. سكاي نيوز هي أول قناة عربية تقدم الخدمة الإخبارية بتقنية الـHD الفائقة الوضوح، هذه التقنية تفرض علينا بعض المصاعب، من حيث الإخراج وتقنية التصوير والكاميرات المستخدمة أيضاً، وكمذيعين تفرض علينا بعض القيود التي تتعلق بالشكل والحركة والأداء لما لأقل التفاصيل من تأثير في توصيل الرسالة الإعلامية وصورة القناة.

#هاشتاق_ونص_الافتراضي: الفيسبوك
طبيعة عملي تفرض علي أن أكون على تواصل دائم مع العالم الافتراضي، أؤمن بأهميته طبعاً ولكن لم أدخل نطاق الممارسة لهذا الإيمان بشكل كبير بعد. أنا من عشاق فيسبوك ولكن ضمن إطار الشخصي حتى اللحظة، فيسبوك الذي هو أهم منصات الصوت الحر في عالمنا اليوم. ونشاطي على تويتر مرتبط بصفحتي الرسمية التابعة للقناة والتي تدار من قبل قسم التواصل الاجتماعي في القناة بالإضافة لي أحياناً. عندما أخلو بنفسي بعد يوم عمل طويل، أتصفح تلك المواقع وأتشارك مع الزملاء والأصدقاء الآراء حول بعض المواضيع المطروحة.

#هاشتاق_ونص_دقيقة
رسالة الإعلام أو الإعلامي لا تنحصر بعرض المشاهد والحقائق فقط، بل بتقديم خطاب مختلف ومتوازن مع بصمة خاصة، واستطعنا في «سكاي نيوز عربية» أن نحقق هذه المعادلة في كثير من القضايا والملفات الشائكة التي تناولناها ومنها القضية السورية على سبيل المثال. مع كل حدث نستضيف فيه عدداً من الضيوف، أجد نفسي أمام تحدٍّ كبير؛ فعليّ أكون صاحبة حضور، وذات ثقل ثقافي أمام ضيوفي، وقبلهم المشاهد الذي يتابع القناة التي بدورها تحترم عقله. على المذيع الناجح أن يمتلك القدرة في توصيل المعنى بأكثر من طريقة، فهو أمام خليط من الثقافات والجنسيات واللهجات، لذا عليه أن يمتلك مفاتيح كل ذلك على حدة.
 
#هاشتاق_ونص_الكوب: في زمن الحرب.. القليل ترف
في حياتي لا أقبل بأنصاف الحلول، قبل «الربيع العربي» لم تكن أنصاف الحلول يوماً ضمن مفرداتي ومفاهيمي وكنت حازمة في أموري جميعها، في حياتي المهنية والخاصة، الآن تغيرت كثيراً، ولست أنا وحدي، مجتمعاتنا بكليتها تغيرت من حيث البنية والمشهدين الاجتماعي والسياسي، مما فرض علينا كأفراد "مترفين" الكثير من التضحيات والتنازلات على كل المستويات كواجب أخلاقي وإنساني وبادرة تضامن لا ترقى للوضع المأساوي الذي تعيشه الشعوب المنكوبة. عندما ترى حجم وهول الفقدان الذي تعرض له المواطن العربي خلال السنوات الماضية تلحظ أن أنصاف الحلول ربما أحياناً تكون ترفاً فما بالك بما تطمح إليه كاملاً متكاملاً. أفكر أحياناً أني بت ربما أقبل ليس بأنصاف الحلول فقط، بل ربما بأرباع الحلول وربما أقل من ذلك شرط ألا يمس الجوهر ولا المنظومة القيمية والأفكار والمبادئ التي ترعرعت عليها والطريق والصورة اللذين رسمتهما لنفسي.

تعليقات

تعليقات