#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

الفطور.. شرارة النشاط وحرق السعرات الحرارية

الطعام هو وقود الجسم وبينما تنام، يستمر جسمك في استخدام ما استهلكته عند العشاء في الليلة السابقة ليستمر ضخ الدم وجريان الأوكسجين في الجسم، لذا عندما تستيقظ في الصباح عليك بإعادة تزويد جسمك بوقوده عبر تناول وجبه الفطور.

إن ترك وجبه الفطور سيجعلك تشعر بالكسل، فتناوله أشبه بإيقاد نار في الجسم تدفعه للبدء بعملية الأيض. ويجب أن تحتوي وجبه الفطور على حبوب كاملة، بروتين، ودهون صحية.

وجبة غنية
تعتبر وجبة الفطور الغنية بالنشويات البطيئة الامتصاص (مثل خبز القمح الكامل، رقائق الفطور الكاملة) مصدر للطاقة، فهي تمد الجسم بالحيوية، خاصةً خلال النهار، وتساعد في تنظيم الشهية وذلك في التحكم بكمية ونوعية الطعام المتناول.

إضافةً إلى النشاط البدني، تساعد الوجبة الصباحية في تحسين النشاط العقلي، الأمر الذي يحث على التركيز والإنجاز بطريقة أفضل، وخصوصاً عند الأطفال، إضافةً إلى أن تناول وجبة خفيفة تجعل من عملية الهضم سهلة ومنتظمة، وتحث الجسم على التجاوب وحرق الوحدات الحرارية بطريقة سليمة.

للمزيد من أحداث الدراسات التي تربط بين ممارستنا اليومية وأوضاعنا الصحية اطلعوا على المضمون المنشور تحت وسم #جسمي_يتفاعل.

تعليقات

تعليقات