#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

"الاقتحام والمداهمة" رجال بمواصفات خاصة

تطوير الأداء الأمني في شرطة أبو ظبي لا يقف عند حد معين، وأكثر ما تتميز به دوريات الدعم الأمني (فرقة الاقتحام والمداهمة)، التركيز على التدريبات المستمرة لكل أفراد الفريق بشكل دوري ومكثف، من خلال إعداد سيناريوهات مختلفة للحوادث والجرائم.

وعليه فإن التدريبات تشمل تمارين الدفاع عن النفس، والرماية والأساليب التكتيكية للاقتحام والمداهمة والقبض على المجرمين، إضافةً إلى مهارات النزول من الطائرات والمطاردة بالمركبات، وتمارين اللياقة البدنية القاسية، واستخدام الأسلحة مختلف أنواع الأسلحة، كلها تصب في صقل خبرات الفريق واحترافه للوصول إلى أعلى المستويات مع مرور الوقت.

تتكون فرقة الاقتحام والمداهمة بشرطة أبوظبي من ست عناصر شرطية، قابلة للزيادة حسب نوع البلاغ المقدم إلى الشرطة. وفي حلقة "صقور الأرض" ضمن #الفريق_ألفا تعرفنا إلى صفات قائد الفريق ونائبه.

خلفان النقبي.. حنكة ومهارة

http://media.albayan.ae/inline-images/2596158.jpg
قائد الفريق، المساعد أول، خلفان علي النقبي، يعرف عنه حنكته العميقة ومهاراته التكتيكية العالية في إدارة الفريق لمواجهة المطلوبين والقبض على المجرمين، حيث استقى مهاراته من سنوات الخبرة الطويلة في المجال الشرطي وبدايتها من إدارة المهام الخاصة في شرطة أبوظبي إلى دوريات الدعم الأمني، بخبرة وصلت إلى 13 عاماً في المجمل، وهو يتعامل مع كل البلاغات التي يستلمها من العمليات ويخطط لتنفيذ المهمة بنجاح مع بقية الفريق وبعدها يبدأ التحرك الفوري لتحديد المكان والزمان.

أحمد الشامسي.. وحش الفريق

http://media.albayan.ae/inline-images/2596157.jpg
الرقيب أول أحمد حيي الشامسي، نائب قائد الفريق لا تفوته فائتة وقت الحدث، فهو كما يصفونه «وحش الفريق» يدرك تماماً ساعة التأهب القصوى وما يتبعها من مجابهات لا تحتمل التراخي، قضى أحمد في المجال الشرطي ما يقارب 9 سنوات، المحطة الأولى في إدارة الأسلحة والمتفجرات، وهو الآن في دوريات الدعم الأمني يتحلى بالثقة بالنفس والجرأة، أهم مفاتيح العمل الشرطي.

للاطلاع على المزيد من أسرار فرقة الاقتحام والمداهمة بشرطة أبوظبي، تفاعلوا مع الحلقة الحادية عشرة من #الفريق_ألفا "صقور الأرض" واكتشفوا المزيد.

تعليقات

تعليقات