أعطي 19 حقنة من «بروتين سي» خلال 6 أيام

طفل «الفرفرية الخاطفة» غادر مستشفى لطيفة بصحة جيدة

أكد الدكتور محمود الحليق استشاري ورئيس قسم الأطفال الخدج في مستشفى لطيفة للنساء والولادة، أن الطفل المواطن المصاب بمرض «الفرفرية الخاطفة أو الصاعقة» الذي يعد من الأمراض النادرة جداً ويصيب واحداً من كل مليون على مستوى العالم، غادر المستشفى نهاية الأسبوع الماضي بصحة جيدة، بعد إعطائه العلاج المطلوب الذي تم إحضاره بسرعة قياسية من قبل إدارة الصيدلة قبل ولادته.

وقال الدكتور الحليق: إن الطفل استهلك 19 حقنة من «بروتين سي» خلال ستة أيام، وثمن الحقنة الواحدة 4500 درهم، أي أن تكلفة العلاج الذي تم إحضاره للطفل وصلت إلى 85.500 درهم، لافتاً إلى أن الطفل سيتابع في عيادة أمراض الدم لتقرير ما إذا كان الطفل سيستمر على تناول العلاج أم لا، حيث سيظهر ذلك من خلال التحاليل التي سيتم إجراؤها له في العيادة.

مراجعة

وأضاف الدكتور الحليق: إن الأم الحامل راجعت المستشفى في أسبوعها العشرين من الحمل عندما حضرت إلى قسم الطوارئ تشكو من ألم وانتفاخ في ذراعها اليسرى، ما أثار اشتباه طبيبة أمراض النساء والولادة في قسم الطوارئ بوجود خثرة دموية، وتم التأكد من ذلك من صورة الموجات فوق الصوتية (السونار) التي بيّنت وجود الخثرة الدموية (انسداد) في أحد أوردة (وعاء دموي) الذراع اليسرى السطحية (مع سلامة الأوعية العميقة).

وأضاف بأن التحاليل اللاحقة أثبتت أن السيدة لديها اضطراب وخلل جيني وراثي في عدد من معاملات التجلط في الدم، ما يجعلها أكثر عرضة لتكوين الخثرات الدموية داخلياً، كما أثبتت التحاليل التي تم إجراؤها للزوج إصابته بخلل جيني وراثي مماثل، وهو نقص بروتين سي.

وقال: إن المستشفى قام على الفور بتشكيل لجنة مؤلفة من منى تهلك المدير التنفيذي لمستشفى لطيفة، ضمت كل رؤساء الأقسام لمتابعة الحالة عند الولادة للتعامل مع المولود والأم بجاهزية كاملة لكل الاحتمالات.

وأضاف أن الولادة تمت طبيعياً بنجاح يوم 2 أكتوبر الجاري، وفوراً تم نقل الجنين إلى وحدة العناية المركزة، وقد تم تشخيصه خلال 24 ساعة، وقد ثبتت إصابة الجنين بنقص حاد في معامل البروتين سي المسؤول عن المتلازمة وتم التعامل علاجياً وفورياً مع الحالة المرضية، ويتمتع الجنين الآن بحالة صحية جيدة ومستقرة تحت الملاحظة الطبية الدقيقة.

تقرير

بدوره، قال الدكتور علي السيد مدير إدارة الصيدلة في هيئة الصحة بدبي، إنه فور ورود تقرير الطفل من المستشفى لإدارة الصيدلة تم التحرك فوراً لإحضار الدواء لأنه يجب أن يعطى للطفل بعد الولادة مباشرة، وكون الولادة ستحدث في أي لحظة تم إحضار بروتين سي بنفس اليوم، من خلال الشركة الموردة التي قامت على الفور بتوفير العلاج.

وقال الدكتور السيد: إن الإدارة لديها شبكة علاقات واتصالات جيدة مع وكلاء الأدوية في الدولة، الذين يقومون بتوفير الأدوية للهيئة في زمن قياسي، خاصة عندما يتعلق الأمر بإنقاذ حياة طفل أو مريض.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات