العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    طبيبة من «صحة دبي» تنال براءة اختراع لجهاز رقمي لخلع الأسنان

    حصلت الدكتورة وفاء البلوشي من هيئة الصحة بدبي على براءة الاختراع من مكتب براءة الاختراع لدول مجلس التعاون، عن ابتكارها لجهاز رقمي لخلع الأسنان يعد الأول من نوعه، وبدأت البحث عن الدعم من داخل الدولة لتصنيع الجهاز.

    وقالت الدكتورة وفاء البلوشي، التي مثلت الدولة أكثر من مرة في البرتغال وفنلندا والكوي وماليزيا وحصلت على العديد من الجوائز العالمية، إنها تلقت عروضاً من شركات ودول لتبني الاختراع، كونه سيحدث نقلة نوعية في طب الأسنان إلا أنها رفضت وما تزال لأنها تريد أن يحمل الابتكار اسم دولة الإمارات.

    ويعمل الجهاز وفق آلية تصادم جزيئات الدم مع بعضها، ما ينتج عنها خلع السن بطريقة آمنة، وبكلفة مالية وزمنية أقل، مقارنة بالأجهزة التقليدية.

    «الملقط الإعصاري»

    وشرحت ابتكارها، الذي سمّته «الملقط الإعصاري»، بأنه عبارة عن جهاز رقمي يشبه الملقط، يحوي حساسات وشافطة وشفرة ورقائق، إضافة إلى شاشة رقمية، ويعمل على قطع وتفتيت الأربطة التي تثبت السن بالعظم، بوساطة تصادم جزيئات الدم، من دون التأثير في العظم، موضحة أن «الشفرة والشافطة، اللتين تخرجان من رأس الجهاز، تكونان على هيئة أنبوب صغير جداً لا يزيد سمكه على (0.3 - 0.5 مم). وأضافت أن «آلية عمل الجهاز تتمثل في خطوات عدة، تبدأ بحقن تخدير موضعي بكمية قليلة جداً في منطقة اللثة المحيطة بالسن المراد خلعها، وبعدها يأتي دور الشفرة في التمهيد لخلع السن، ثم تقوم الشافطة بسحب الدم إلى خارج منطقة الفم، تليها الحساسات التي تحدد أقل منطقة ضغط في منطقة جذور السن».

    وتابعت: «حين يتم ضخ الدم المسحوب سابقاً بوساطة الأنابيب في منطقة تكون أعلى قليلاً من مستوى جذور السن، يحدث تصادم بين جزيئات الدم الداخلة مع جزيئات الدم المحيطة بالسن بحركة على شكل موجات ينتج عنها تفتت أربطة السن التي تثبتها بالعظم، وتالياً خلعها بسهولة».

    ميزات

    وقالت الدكتورة وفاء البلوشي: «من ميزات هذا الجهاز أنه يقلل كمية المخدر المستخدمة بنسبة كبيرة، مقارنة بالطريقة المتبعة في عيادات الأسنان، كما أن عملية الشفاء تكون أسرع، والألم يقل بنسبة 50%، مقارنة بطريقة الخلع المتعارف عليها، كما أن هذا الجهاز يوفر الطاقة والوقت والمال».

    وأكدت أن عملية الاستشفاء تكون أسهل بكثير من خلال هذا الجهاز كونه يعتمد على كمية ضئيلة من المخدر مقارنة بالطريقة التقليدية، كما أنه يحافظ على عظام الفك، إذ إنه لا يتطلب التوسعة بين عظام الفك لخلخلة الأسنان ما يجعل الجهاز أكثر أماناً في عملية الخلع، كما أنه لا يحتاج إلى تأمين بقية الأسنان أثناء الخلع الذي يتم بأقل تكلفة. ودعت البلوشي الجهات الحكومية المعنية إلى تبني هذا الابتكار، والمساعدة على تصنيعه وتعميمه على عيادات الدولة.

    طباعة Email