العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    تقنية جديدة ثورة في علاج الحروق الشديدة

    كشفت شركة أمريكية مختصة بالتكنولوجيا الحيوية، ابتكارها تقنية جديدة قادرة على تجديد الجلد المتضرر من الحروق الشديدة، وبمساحة كبيرة من الجسم في مدة زمنية لا تتعدى شهرين، بدلاً من العلاج لسنوات طويلة دون إزالة الضرر بشكل كامل.

    وقال الرئيس التنفيذي للشركة الأمريكية، دنفر لوغ: «إن التقنية تنطوي على جمع عوامل النمو البيولوجي والخلايا الجذعية، حيث تجدد نسيج جلد المريض باستخدام الخلايا الخاصة به»، مبيناً أن «شركته ستطور الجهاز ليجدد الجلد في مختلف طبقاته وأعماقه، بما في ذلك العضلات، والعظام، والأعصاب، والغضاريف».

    وأثبتت التجارب التي أجرتها الشركة على حيوان الخنزير كفاءة التقنية، وتستعد الشركة لتجديد كامل جلد نموذج الخنزير.

    وستبدأ أول دراسة بشرية خلال الأشهر القليلة المقبلة، داخل مراكز حروق في الولايات المتحدة الأمريكية.

    طباعة Email