خدمات «الطب النووي» بمستشفى دبي تجتذب 4000 مريض سنوياً

أكدت الدكتورة بتول عيسى البلوشي استشاري الطب النووي والتصوير الجزيئي ورئيسة قسم الطب النووي في مستشفى دبي، التابع لهيئة الصحة بدبي، أن قسم الطب النووي يقدم خدمات طبية تشخيصية وعلاجية لما يقارب 4000 مريض سنويا من منطقة الخليج وآسيا وإفريقيا، بحثا عن الخدمة الطبية المتميزة.

جاء ذلك على هامش الدورة التدريبية التي تنظمها الوكالة الدولية للطاقة الذرية ومركز دبي للطب النووي بعد اعتماده كأول مركز على مستوى الشرق الأوسط لتدريب الأطباء للحصول على شهادة زمالة الطب النووي، واستقبال الفعاليات التدريبية للوكالة الذرية للطاقة الذرية في قسم الطب النووي بمستشفى دبي، حيث يشارك في الدورة التدريبية المقامة حاليا 12 طبيبا من الدول العربية والآسيوية تشمل الكويت، وعمان، والأردن، والعراق، واليمن، والصين، وماليزيا، وميانمار، وكمبوديا، وباكستان، وبنغلاديش.

وأشارت إلى استحداث عيادة خاصة بالطب النووي لاستقبال المرضى المحولين من القطاعات الطبية المختلفة من داخل الدولة وخارجها، كما تم استحداث خدمات تشخيصية جديدة باستخدام مواد مشعة جديدة فيما يخص تشخيص سرطانات الثدي والبروستاتا، والعمل جار على توسعات جديدة في قسم الطب النووي مع استحداث تقنيات التصوير الجزيئي باستخدام الفلورين المشع بما يتواكب مع أحدث التقنيات العالمية، كما تم إدخال تقنيات حديثة باستخدام الجاما كاميرا وقريبا التصوير الجزيئي لقسم الطب النووي.

وقالت: إن مركز التصوير الجزيئي في هيئة الصحة بدبي نظم خلال الفترة من 7-11 أبريل برنامجا تدريبيا لعلاج الأطفال بالنظائر المشعة باستخدام تقنيات وكاميرات هجينة حديثة في مجال زمالة الطب النووي حيث يحصل المشاركون في الدورة على شهادة معتمد من الوكالة الدولية، إضافة إلى 17 ساعة معتمدة من هيئة الصحة بدبي.

وأضافت: تم التنسيق مع المكتب التنفيذي الوطني والممثل الدائم لدولة الإمارات لدى وكالة الدولية للطاقة الذرية في فيينا وهيئة الصحة لرعاية هذه الفعالية.

تماشيا مع مذكرة التفاهم التي تم توقيعها بين الوكالة الدولية للطاقة الذرية وهيئة الصحة بدبي عام 2015 لاعتماد مركز دبي للطب النووي كمركز تدريب معتمد للعاملين في مجال الطب النووي والعلاج بالنظائر المشعة.

وأوضحت الدكتورة البلوشي أن البرنامج التدريبي شمل عرض ومناقشة بروتوكولات التصوير والنظائر المشعة الخاصة بالفحوصات النووية للأطفال والتصوير الجزيئي، وكذلك التدريب العملي ومحاضرات تضم عدداً من الفحوصات المستخدمة في المجال، حيث تقدم الوكالة الدولية للطاقة الذرية مجموعة واسعة من أنشطة التعليم والتدريب.

وتشمل دورات تدريبية وورش عمل، وبرامج زمالات متصلة بمختلف المواضيع المرتبطة بالطب النووي.

وأشارت إلى مركز دبي يعتبر من المراكز الرائدة في مجال الخدمات التشخيصية، حيث يشارك في التدريب عدد من الكوادر الطبية والفنية والتمريض العاملين في المركز، لافتة إلى أن عملية تحضير المريض والمادة المشعة في مختبرات متطورة لا يقدر عليها سوى متخصصين ممن درسوا ودُربوا تدريباً مكثفاً على العمل في مجال الطب النووي.

وقالت إن استخدامات الطب النووي للأطفال تبين تأثير أي خلل في أي من أعضاء الجسم على وظائف هذا العضو أو بمعنى آخر دراسة وظائف الأعضاء ومدى تأثير المرض على وظائف هذه الأعضاء، كما أنه سيستخدم في تشخيص الأورام السرطانية وتحديد أماكن انتشارها بدقة وتدخل في تشخيص عدد كبير من الأمراض ومتابعة علاجها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات