«صحة دبي» تشدد على التشخيص المبكر للإعاقات الذهنية

تولي هيئة الصحة في دبي أولوية كبيرة للتشخيص المبكر للإعاقات الذهنية لدى الأطفال، من عمر يوم حتى ست سنوات، وتسعى لوضع خطط تأهيلية للأطفال الذين يعانون إعاقات ذهنية قبل دخولهم إلى المدارس، الأمر الذي يساعدهم على تخطي إعاقاتهم، ويمكنهم من الاندماج مع زملائهم في الصف الدراسي.

وقالت الدكتورة منال تريم المدير التنفيذي لقطاع الرعاية الصحة الأولية: «إن الحالات المكتشفة عبر برنامج التشخيص ستحول مباشرة إلى مركز التدخل المبكر لتلقي الخدمات العلاجية اللازمة»، مضيفة أن «خطة الهيئة تتضمن تدريب أطباء الأطفال والأسرة في المستشفيات والعيادات الخاصة على إجراء الفحوص المطلوبة، وذلك ضمن شراكة عقدتها معهم لضمان تقديم خدمات فحص وعلاج عالية المستوى للأطفال، بهدف الكشف عن مرض التوحد والإعاقات السمعية والبصرية لديهم، ووضع الخطط العلاجية المناسبة لها».

وأوضحت المدير التنفيذي لقطاع الرعاية الصحة الأولية أن الهيئة أنشأت مركزين متخصصين للتدخل المبكر للأطفال ذوي الإعاقات، ليعمل أطباء متخصصون على تقديم برامج علاجية وتأهيلية لهم، تمكنهم من الاندماج في المدارس الحكومية والخاصة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات