لإنقاص الوزن.. تجنب هذه الأطعمة على وجبة الإفطار

ت + ت - الحجم الطبيعي

تعد خسارة الوزن الزائد من الأشياء التي يطمح البعض لتحقيقها، وأحيانا ينجح المرء في ذلك، والبعض الآخر يفشل لأسباب متعددة، أحدها تناول أطعمة تعيق عملية إنقاص الوزن.

 

ويهمل عدد كبير من الأشخاص  وجبة الإفطار، أو يتناولون أطعمة غير صحية ولا تفيد الجسم في بسبب انشغالهم بالذهاب للعمل وأداء المهام اليومية أو عدم الرغبة فى تناول الطعام نهائيا.

 

وكشف خبير رائد في مجال التغذية عن الأطعمة التي يجب أن نتجنبها في وجبة الإفطار من أجل إنقاص الوزن.

وجعل الدكتور مايكل موسلي، مقدم البرامج التلفزيونية وخبير إنقاص الوزن، نظام الصيام المتقطع 5: 2 مشهورا، ومنذ ذلك الحين ابتكر نظام Fast 800، وهو حل قصير المدى وسريع لفقدان الوزن، يعتمد حمية غذائية صحية و800 سعرة حرارية فقط يوميا تتراوح بين أسبوعين إلى 12 أسبوعا.

ويعتقد موسلي أن اتباع نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات وعالي البروتين مع الصيام المتقطع، هو النظام الغذائي المثالي الذي يجب اتباعه لفقدان الوزن. وفقا لروسيا اليوم.

وعلى موقعه على الإنترنت، كشف الدكتور موسلي أن من يرغبون في فقدان الوزن يجب أن يبدأوا يومهم بالبيض، كما يفعل هو نفسه، موضحا: "مسلوق، مخفوق أو كعجة – سيجعلك البيض تشعر بالشبع لفترة أطول مقارنة بالحبوب أو الخبز المحمص".

ويعد البيض طريقة رائعة لبدء اليوم لأنه يحتوي على نسبة عالية من البروتين، ما يجعله مشبع. وهو منخفض السعرات الحرارية (نحو 80 سعرة حرارية لكل بيضة) - لذا يمكنك تناول اثنين أو ثلاثة على الإفطار مع إضافة خضروات أخرى لذيذة ومغذية، مثل الفطر.

وعلاوة على ذلك، فالبيض يحتوي على السيلينيوم والفيتامينات A وB12 وB2 وB5.

لكنه أشار إلى أن أولئك الذين يرغبون في الحفاظ على وزن صحي يجب أن يكونوا حذرين بشأن اللحوم التي يأكلونها.

وقال إنه يجب أن تؤكل اللحوم المصنعة "باعتدال" و"بكميات صغيرة".

وتتفق هيئة الخدمات الصحية الوطنية (NHS) والهيئات الصحية الأخرى مع هذه التوصيات، حيث أظهرت الأبحاث باستمرار وجود صلة بين الأطعمة مثل اللحم المقدد والنقانق، مع سرطان الأمعاء وأمراض القلب.

وبدلا من إضافة اللحم المقدد مع البيض في الصباح، أشار الدكتور موسلي إلى أنه يمكن اعتماد الأسماك، مثل السلمون، وهو مصدر جيد للأوميغا 3 و6.

وحذر الدكتور موسلي من أن الخيار الأسوأ لمن يحاول إنقاص وزنه هو الحبوب. موضحا أنها "محملة بالسكر".

ويمكن أن يؤدي تناول السكر في وجبة الإفطار إلى سلسلة من الارتفاعات والانخفاضات في مستويات السكر في الدم.

ورغم أنك قد تشعر بالشبع لفترة من الوقت بعد تناول السكر، فلن يمر وقت طويل حتى تتناول وجبة خفيفة أخرى، ولذلك، قبل الشراء، يجب الانتباه إلى الملصقات المرفقة بالمنتجات والتي توضح كمية السكريات التي تحتويها حبوب الإفطار. 

 وأضاف الدكتور موسلي أنه يجب أيضا تجنب الخبز المحمص، وهو وجبة الإفطار الأساسية للكثيرين.

 والخبز ليس سيئا في الواقع، ولكنه يتحلل إلى سكريات. ويمكنك تقليل تأثيره على مستويات السكر في الدم عن طريق تناوله مع بعض البروتينات والدهون، مثل البيض أو زبدة الفول السوداني، ولكن حاول الابتعاد عن المربى والشوكولاتة.

طباعة Email