كيف تحمي نفسك من كورونا أثناء السفر؟

إذا كنت مضطرا للسفر بعد أن أصبح ذلك ممكنا في عدد من البلدان، لكن بقيود صحية مشددة بسبب كورنا، فماذا تحتاج لتحمي نفسك من خطر الفيروس؟

تأكد من حصولك على تأمين يغطي مخاطر توقف رحلات الطيران أو إلغاء الحجوزات، إضافة إلى تأمين طبي يغطيك في الدولة التي تسافر إليها.

يمكنك أن تضيف لتذكرة السفر تأمينا يتعلق يغطي حالات طارئة مثل إلغاء الرحلات الجوية، أو عدم توفر فنادق للإقامة في حال تقطع السبل بك في مطار أو مدينة كنت مسافرا لها أو مررت بها.

كما عليك التحقق من التأمين الطبي، إذ إن المخاطر تزيد بوجودك ضمن مجموعات خلال السفر وهو ما يزيد من إمكانية التقاط العدوى أو المرض.

عليك أن تلتزم بتعليمات السلامة العامة فيما يتعلق بالتباعد الاجتماعي والنظافة الشخصية خلال وجودك في المطارات.

وحاول ارتداء الكمامة في كل الأوقات، وتجنب لمس وجهك. حاول تنظيف المقاعد أو الطاولات التي ستجلس عليها في المطار أو داخل الطائرة، وهذا سيكون تحديا كبيرا إذا في حال السفر برفقة أطفال.

ويجب التأكد من أن شركة الطيران التي تسافر معها لا تستخدم المقعد الأوسط وتتركه مسافة أمان بين الراكب ومن يجلس بجانبه.

ولا تفترض وجود المعقمات اليدوية داخل المطار أو الطائرة، حاول إحضار بعض العبوات منها في حقيبتك الشخصية، مع مراعاة حدود الكميات المسموح بها على الطائرة.

وعندما تصل إلى وجهتك، غير ملابسك فور دخول المنزل أو الفندق وأرسلها للغسيل مباشرة، أو اتركها في مكان منفصل لمدة 72 ساعة على الأقل.

العديد من الدول أصبحت تفرض الحجر الصحي على المسافرين لفترات مختلفة قد يصل بعضها لأكثر من 17 يوما حتى لو لم يكن عليك أعراض الإصابة بفيروس كورونا.

وحتى إن لم يكن الحجر الصحي إلزاما، فمن الجيد أن تعزل نفسك في المنزل لمدة أسبوعين.

وتطلب بعض الدول من المسافرين إجراء فحوصات PCR التي يمكنها كشف الإصابة بالفيروس قبل 24 ساعة من الطيران.

قد تجد نفسك عالقا في مطار بدولة تريد المرور منها فقط، بحيث يتوقف الطيران لوجهتك بسبب القرارات التي تتخذها الدول بناء على المتغيرات اليومية بأعداد الإصابات وطرق انتشار الفيروس القاتل.

ولهذا عليك البحث عن أرقام هواتف سفارة بلدك أو القنصلية وأرقام الطوارئ التي يمكنك التواصل معها، بحيث عليك أن تتحضر لجميع السيناريوهات خلال الرحلة.

وإذا كنت تعاني من أمراض مزمنة وتحتاج لأدوية معينة، حاول الإبقاء على كميات تكفيك أسبوعين على الأقل، خاصة إذا ما تعرضت للحجر، وإذا كانت لديك تقارير أو توصيات طبية قبل السفر أبقها بحوزتك، فقد تجد نفسك في وضع تحتاجها فيه.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات