نصف مليون إصابة جديدة بالسرطان في ألمانيا

أكد معهد روبرت كوخ الطبي في ألمانيا أن عدد حالات الإصابة بأمراض سرطانية بلغ نحو 492 ألف حالة عام 2016.

نشر المعهد شبه الرسمي هذه البيانات اليوم الثلاثاء.

وأوضح خبراء المعهد أن أكثر هذه الأورام الخبيثة تصيب الثدي، حيث بلغ عدد حالات سرطان الثدي 68 ألف و 900 إصابة العام قبل الماضي، في حين بلغ عدد حالات سرطان البروستاتا 58 ألف و 800 حالة، وحالات سرطان الأمعاء 58 ألف و 300 حالة، مقارنة بـ 57 ألف و 500 حالة إصابة بسرطان الرئة.

وتوقع خبراء المعهد أن تزداد حالات الإصابة بالسرطان في ألمانيا إلى 510 ألف حالة عام 2020. وأوضح رئيس المعهد، لوتارقيلر قائلا "ولحسن الحظ فإننا نرصد تراجعا في الكثير من أنواع السرطانات، ومع ذلك فإن العدد الإجمالي للأمراض السرطانية في تزايد بسبب تزايد شيخوخة المجتمع".

يضم تقرير المعهد الذي يحمل عنوان "السرطان في ألمانيا"، وهو التقرير الثاني عشر بهذا الشأن، جميع البيانات المتعلقة بالإصابات السرطانية في جميع الولايات الألمانية.

رصد الخبراء المعنيون ارتفاعا في حالات الإصابة الجديدة بسرطان الأمعاء الدقيقة وسرطان الشرج وحالات الوفيات الناتجة عن هذين المرضين، حيث إن الأصل أن هذين النوعين من السرطان نادران نسبيا.

يعتبر السرطان من الأسباب الرئيسية للوفاة في ألمانيا وعلى مستوى العالم.

وتسعى الهيئات الألمانية المعنية من خلال رصد الأمراض السرطانية وتوثيق حالات الإصابة به في سجلات مختصة إلى لفت الأنظار لهذه الأورام وإلى حقيقة تزايد معدلات الإصابة بها، وكذلك معرفة مدى تأثير برامج التعرف المبكر على هذه الأمراض وإجراءات الوقاية منها.

ويتم نشر تقرير "السرطان في ألمانيا"، كل عامين، وينشر معهد روبرت كوخ الطب الألماني كل خمسة أعوام تقريرا مفصلا عن حالة الأمراض السرطانية في ألمانيا.

كلمات دالة:
  • مرض السرطان،
  • أمراض السرطان،
  • علاج السرطان،
  • خلايا السرطان،
  • ألمانيا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات