خلايا جذعية لمصابي الوتر

الأوتار نادراً ما تتعافى تماماً، والجاني هي ندبات ليفية تعطل بنية نسيج الوتر. لكن دراسة جديدة في معهد كارنيغي للعلوم كشفت عن وجود خلايا جذعية في الوتر يمكن تسخيرها لتحسين التئام الوتر وتفادي العمليات الجراحية. 

ونقل موقع "ساينس ديلي" عن العلماء قولهم إن كلاً من خلايا الأنسجة الليفية والخلايا الجذعية للوتر منشأها واحد، ويجري تحفيزها من جانب بروتين هو عبارة عن "عامل نمو"، والأهم أن الخلايا الجذعية للوتر هي في نظام تنافسي مع سلائف الندبات الليفية، مما يفسر صعوبة المعافاة. 

عندما يحدث تعديل في الخلايا الجذعية للوتر وتتوقف عن الاستجابة لعامل النمو هذا، تتشكل أنسجة الندوب، لكن لا تتشكل خلايا وترية جديدة.  

طباعة Email
تعليقات

تعليقات