ما علاقة فصيلة الدم بالإصابة بمرض السرطان؟

اكتشف أطباء سويديون فصيلة الدم الأكثر مقاومة لمرض السرطان من خلال دراستهم لحالات الإصابة بالمرض، وتبين أن أصحاب الفصيلة الأولى هم أقل إصابة به.

وأكد الاختصاصيون في هذا المجال أن الأشخاص الذين فصيلة دمهم هي الثانية (B) أكثر عرضة من غيرهم للإصابة بسرطان المعدة.

ووفقًا للخبراء السويديين، فإن الأشخاص الذين فصيلتهم الأولى (A) أقل عرضة للإصابة بالسرطان من غيرهم، لكنهم غالباً ما يعانون من التهاب المعدة والقرحة.

والأشخاص الذين فصيلتهم الثالثة (AB) والرابعة (O)، يشخص لديهم سرطان البنكرياس في أغلب الأحيان، وذلك وفقاً لموقع riafan.

يذكر أن هذه الدراسة استمرت لأكثر من 35 عاماً على يد متخصصين من معهد كارولينسكا، وشارك فيها أكثر من 1.1 مليون شخص.

وسبق أن وجد خبراء المركز الوطني الأمريكي لمعلومات التكنولوجيا الحيوية أن أصحاب فصيلة الدم  الأولى هم أكثر عرضة للإصابة بالتهاب المعدة ومختلف أشكال التقرحات.

كلمات دالة:
  • مكافحة السرطان،
  • أمراض السرطان،
  • أطعمة تسبب السرطان،
  • مرض السرطان،
  • الوكالة الدولية لأبحاث السرطان،
  • السرطان ،
  • خلايا السرطان،
  • علاج السرطان،
  • مخاطر السرطان،
  • مرضى السرطان،
  • فصيلة الدم
طباعة Email
تعليقات

تعليقات