9 أعضاء بجسمك تستطيع أن تعيش بدونها

مع تقدم الطب يوما بعد يوم أصبح العيش بدون بعض أعضاء بالجسم ممكنا، ووفقا لتقرير موقع "RD" فهذه أبرز الأعضاء التى يمكن الاستغناء عنها والعيش بدونها.

الرئتان
تحتاج إلى رئة واحدة على الأقل للتنفس، ولكن يمكن إزالة الأخرى لعلاج سرطان الرئة والسل أو أمراض الرئة الأخرى، ولكن يصبح التنفس أصعب.

القولون
قد تتم إزالة الأمعاء الغليظة لعلاج سرطان القولون والمستقيم أو مرض الأمعاء مثل مرض كرون أو التهاب القولون التقرحى، وقد يأخذ الطبيب المستقيم معه، حيث يقوم الجراح إما بتوصيل كيس مصنوع من الأمعاء الدقيقة إلى فتحة الشرج حتى تتمكن من تمرير البراز كالمعتاد، أو تحويل النفايات من الأمعاء الدقيقة إلى فتحة تم إنشاؤها فى البطن، والتى ستفرغ فى كيس خارج الجسم بحسب اليوم السابع.

الأعضاء التناسلية
فى حين أن الأعضاء التناسلية قد تكون جزءًا مهمًا من حياتك الجنسية إلا أنها ليست ضرورية للبقاء على قيد الحياة.

ووجدت إحدى الدراسات أن استئصال الرحم لم يكن له أي تأثير سلبي على حياة النساء الجنسية، ولكن التغييرات الهرمونية بعد إزالة المبايض يمكن أن تخلق فقدان الرغبة الجنسية.

وبالنسبة إلى الرجال فإن إزالة خصية واحدة فقط بسبب سرطان البروستاتا لن يؤثر على حياتهم الجنسية بشكل كبير، فكل ما يلزم هو وجود خصية واحدة لإنتاج هرمون التستوستيرون.

المثانة
سيحتاج المرضى المصابون بسرطان المثانة أو المثانة العصبية فى حالات نادرة - عندما تؤثر مشكلة فى الجهاز العصبى على السيطرة على المثانة - إلى إزالة العضو، حيث يستخدم الأطباء قطعة من الأمعاء لتحويل البول الذى كان يتم تخزينه فى المثانة.

المرارة
يصنع الكبد الصفراء لكسر الدهون، ويتم تخزين تلك الصفراء في المرارة فى حالة تناولك وجبة دسمة بشكل خاص، ولكن جسمك لا يعتمد على تلك الصفراء المخزنة لتحطيم الأطعمة، وتعتبر حصوات المرارة هي السبب الأكثر شيوعا لإزالة المرارة.

المعدة
مع إجراء بعض العمليات الجراحية لإنقاص الوزن، وبالنسبة لسرطانات المعدة العدوانية التي لم تنتشر إلى أجزاء أخرى من الجسم، قد تتم إزالة جزء من المعدة أو جميعها.

وبمجرد إزالة المعدة سيقوم الجراحون بتوصيل المريء مباشرة بالأمعاء الدقيقة، وبعد الجراحة لا يزال بإمكان المرضى تناول الطعام الصلب، لكنهم لن يكونوا قادرين إلا على تناول كميات أقل.

الطحال
تتمثل الوظيفة الرئيسية للطحال في ترشيح الدم، ولكن قد تتم إزالته فى حالة تلفه أو مرضه مثل اضطراب نقص الصفيحات مجهول السبب، ولكن نظرًا لأنه يلعب دورًا مهمًا فى الجهاز المناعى فإن المرضى أكثر عرضة للإصابة بالمرض بمجرد إزالته.

الكلى
على الرغم من أن الكلى من الأعضاء الحيوية إلا أن الناس قادرون على التبرع بالكلى، حيث إن الكليتين قدرتهما أكثر من تلبية احتياجات الجسم فقط، وبالإمكان معالجة النفايات بالجسم بكلية واحدة فقط.

الزائدة
وظيفة الزائدة ليست واضحة تمامًا، ولكن يعتقد بعض الخبراء أنه جهاز عديم الفائدة، فى حين تشير الأبحاث الحديثة إلى أنه ربما تلعب دورا فى الحفاظ على البكتيريا الجيدة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات