بكتيريا الأمعاء تُسبّب الـ«باركنسون»

اكتشف باحثون دليلاً إضافياً على وجود صلة بين الأمعاء والدماغ، من خلال إصابة فئران التجارب بمرض الشلل الرعاش «باركنسون» بعد حقنها بجرثومة محدودة التأثير في المعدة، ما يوفر دليلاً إضافياً على أن بكتيريا الأمعاء تلعب دوراً مهماً في إحداث الأمراض التنكسية العصبية.

فبعد حقن الفئران بجرثومة معوية خفيفة، لاحظوا وفق «ديلي ميل» أن هذه الجرثومة تؤثر على أجهزتها المناعية بدرجة مفرطة، مما يقلل من إطلاق الدوبامين من المخ - وهي كيميائية تتحكم في الحركة - ويؤدي في النهاية إلى الإصابة بشكل من الشلل الرعاش.

ويعتقد باحثو علم الأعصاب في جامعة «مونتريال» بكندا أن النتائج ستترجم إلى البشر، ويمكن أن تؤدي إلى تطوير دواء يستهدف الأمعاء للوقاية من هذا المرض الدماغي المدمر الناجم عن مرض في المناعة الذاتية.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات