الغضب الشديد يزيد من مخاطر الأزمات القلبية

أظهرت دراسة جديدة أجراها باحثون من جامعة سيدني في أستراليا، أن نوبات الغضب الشديدة تزيد من مخاطر الأزمات القلبية.

وكشفت الدراسة التي نشرتها «هيلث ساينس» أيضاً، أن هذا الخطر المتزايد من النوبات القلبية، أو احتشاء في عضلة القلب (MI)، يزداد بنسبة أكثر من تسعة أضعاف جراء الغضب الشديد.

الصلة بين الغضب وزيادة خطر الإصابة بالنوبات القلبية ليست جديدة، ففي مارس 2014، أجرى باحثون في كلية «هارفارد» للصحة العامة في بوسطن دراسة أشارت إلى أن ارتفاع موجة الغضب ترفع خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتة الدماغية وانسداد الأوعية الدموية.

وتشمل عوامل الخطر المشتركة للنوبات القلبية ارتفاع ضغط الدم، وارتفاع مستويات الكولسترول والتدخين، ولكن على نحو متزايد يدرس الباحثون كيف تؤدي العوامل النفسية إلى أزمة قلبية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات