الاستحمام ليلاً أفضل منه في الصباح

حين يتعلق الأمر بالاستحمام، فإن أغلبنا إما يقوم به في الصباح وإما قبيل الخلود إلى النوم مباشرة. ورغم تنوع الإرشادات التي تتحدث عن أفضل توقيت يمكن أن يلجأ فيه الإنسان للاستحمام، إلا أن أطباء الجلد في نيويورك وجدوا مؤخراً أن الاستحمام ليلاً أفضل من الاستحمام صباحاً؛ لأنه يغسل الجسم من العرق، الزيوت والمواد المسببة للحساسية، التي اكتسبها الشخص على مدار اليوم؛ ما يساعد على النوم بشكل أفضل ويمنح البشرة توهجاً وبريقاً.

وقال دكتور ديريك تشان، طبيب الأمراض الجلدية والتجميل المقيم في نيويورك، وفقاً لمجلة «ديرماتولوجي» الأميركية إنه من الأفضل الاستحمام مرة واحدة في اليوم، كما أوصى بالاستعانة بالمياه الدافئة وليس الساخنة؛ لأنها أفضل للبشرة.

تعليقات

تعليقات