القراءة في سن مبكرة تقي من الزهايمر

اكتشف علماء وجود علاقة بين العمر الذي يبدأ فيه الطفل بالقراءة وبين تطور ذكائه، ويمكن ملاحظة ذلك في سن الـ7 من العمر. وأجرى علماء من الولايات المتحدة الأميركية اختباراً شارك فيه حوالي 2000 طفل توأم، لكون جينوم التوأم متماثلاً عملياً، مما يسهل دراسة تأثير الوسط المحيط في تطورهم، وهذا الشيء يشمل الذكاء أيضاً.

درجة الذكاء

وقارن العلماء العمر الذي بدأ فيه كل من هؤلاء الأطفال بالقراءة، بعد ذلك درسوا درجة ذكائهم عند بلوغهم سن الـ 7 و9 و10 و12 و16، وتبين أنه في حالة وجود فرق زمني في بداية القراءة، فإن الفرق في الذكاء يلاحظ منذ بلوغ الطفل الـ7 من العمر. ويؤكد علماء النفس على أن القراءة لا تقتصر على تطوير القدرات اللفظية فقط بل وغير اللفظية أيضاً الضرورية لفهم النص المكتوب.

نشاط

وأكدت الدراسة أنه عندما يقرأ الإنسان يزداد نشاط دماغه مما يحسن حالته. واستناداً إلى هذا فإن القراءة تحمي من مرض الزهايمر وبصورة ما تطيل فترة الشباب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات