منها الانشغال بالهاتف.. خبير نفسي يكشف أعراض «النومو فوبيا»

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشف خبير نفسي عن الأعراض السلبية التي تنتج عن مرض عصبي يدعى «النومو فوبيا».

وأوضح الدكتور وليد هندي، استشاري الصحة النفسية في مصر، أن بعض الأشخاص تظهر عليهم أعراض غريبة من أهمها الانشغال بالهاتف، محذراً من أن تلك الأعراض تؤدي في النهاية إلى القلق النفسي.

وقال هندي، خلال مداخلة هاتفية أمس مع برنامج «الستات مايعرفوش يكدبوا» على شاشة قناة «سي بي سي»، إن الألعاب الإلكترونية تتحول إلى إدمان حسب الفروق الفردية بين البشر، وبخاصة الأطفال.

وأضاف أن العلامات النفسية هي التي تُظهر إدمان الطفل، موضحاً أنه يظهر من خلال انشغاله الدائم العقلي والاهتمام بالهاتف.

وأشار إلى أن إدمان الألعاب الإلكترونية لدى الأشخاص في أزمة منتصف العمر يظهر فيما يُسمى «متلازمة الاهتزاز الوهمي»، لافتاً إلى أنه يهتم دائماً بالهاتف ويكون شخصاً قلقاً.

وأكد أنه يظهر عليه أيضاً ما يسمى «النومو فوبيا»، إذ يأخذ الهاتف أثناء النوم، مردفاً أن أعراض إدمان الأطفال تنقسم إلى جسماني ونفسي.

وتابع أن أغلب من يعانيه يصاب بتشوه في القوام مثل: (حدوث تقوس في الظهر، تيبس في العضلات، والتهابات مفصلية، وضعف في الإبصار، ومشكلات في الرقبة، وبدانة، ومتلازمة حركية غير سوية).

أما المشكلات النفسية فتتمركز حول: (صعوبة في النوم، مع اضطراب الساعة البيولوجية، وضعف التركيز، والانشغال العقلي، وانحصار التفكير الموضوعي، وبعض الهلاوس السمعية والبصرية، وإهمال النظافة الشخصية، والابتزاز الإلكتروني).

ونصح أولياء الأمور بحماية أطفالهم من الإدمان عن طريق تخصيص وقت يومياً للحديث معهم، والاشتراك لهم في أنشطة رياضية مختلفة، وممارسة الفنون المختلفة.

طباعة Email