النساء العاملات أقل عرضة لضعف الذاكرة

كشفت دراسة جديدة في كلية بوسطن للخدمة الاجتماعية، أن النساء اللواتي يعملن خارج المنزل قد يحافظن على ذاكرة أفضل مع تقدم العمر. ووجد الباحثون أنه من بين ما يقرب من 6200 امرأة في الولايات المتحدة أعمارهن 55 عاماً أو أكثر، أن اللواتي عملن خارج المنزل في سن الرشد أقل عرضة لتدهور الذاكرة، مقارنة مع غير العاملات. وكان معدل انخفاض الذاكرة بين الأمهات غير العاملات أكبر 50%، مقارنة مع اللواتي عملن خارج المنزل. وركز الباحثون على العوامل الأخرى، مثل العرق، ومستوى التعليم والظروف الاجتماعية والاقتصادية للمرأة أثناء الطفولة. ووفق ما ورد في موقع يو بي آي الإلكتروني، أظهرت النتائج أن معدل تدهور الذاكرة كان أبطأ بين النساء العازبات العاملات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات