ابتكار حقنة من أنسجة المشيمة لعلاج التهاب المفاصل

ابتكرت مجموعة من الباحثين حقنة جديدة ثورية من أنسجة المشيمة، والتي يمكن حقنها في مرضى التهاب المفاصل؛ لتخفيف آلام الركبتين. ويُصنع العلاج من الطبقة الداخلية للمشيمة، والتي توفر للجنين النامي الأكسجين والمواد المغذية، والتي أثبتت البحوث الآن أنها قادرة على تخفيف حدة التهاب المفاصل.

ووفقاً لصحيفة «ديلي ميل» البريطانية، أظهرت الأبحاث السابقة أن حقنة واحدة من أنسجة المشيمة المعالجة، يمكن أن تقلل من الألم والأعراض الأخرى المرتبطة بالتهاب المفاصل، لمدة تصل إلى عام كامل.

معالجة

ويهدف العلاج الجديد والمسمى ReNu، والذي طوّرته شركة «Organogenesis» التي تتخذ من الولايات المتحدة والمملكة المتحدة مقرين لها، إلى تجميع أنسجة المشيمة بعد إنجاب الأم لطفلها، ثم تتم معالجة الأنسجة وتجميدها حتى تحتاجها.

وتحتوي المشيمة على الخلايا الجذعية، والتي يمكن تحويلها إلى العديد من الأنواع المختلفة من الخلايا، كما تحتوي على مركبات مضادة للالتهابات، والكولاجين الذي يوفر القوة ويدعم هيكل الأنسجة، وعوامل النمو التي تساعد على إصلاح وتجديد الأنسجة، بما في ذلك الغضاريف.

يذكر أن حوالي 20% من جميع البالغين الذين تزيد أعمارهم عن 45 عاماً، يعانون من هشاشة العظام في الركبة، وفقاً للجمعية الخيرية لمكافحة التهاب المفاصل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات