الخيارات العلاجيّة تعتمد على أسباب الإصابة بالفشل الكلوي

يتم احتجاز معظم المُصابين بالفشل الكلوي الحاد في المُستشفيات. تتوقّف المدّة التي ستقضيها في المُستشفى على سبب إصابتك بالفشل الكلوي الحاد ومدى سرعة تعافي كليتيك.

ويشمل علاج الفشل الكلوي الحاد تحديد ذلك المرض أو تِلك الإصابة التي تعرضت لها وأدت أساساً إلى تلف كليتيك. وتعتمد خياراتك العلاجيّة على أسباب إصابتك بالفشل الكلوي.

علاج المضاعفات
وسوف يعمل طبيبك أيضاً على منع حدوث مضاعفات مما يتيح الوقت لكليتيك للتعافي. تشمل الأساليب العلاجيّة التي تُساعد على منع حدوث مضاعفات ما يلي:
الأساليب العلاجيّة التي تعمل على موازنة حجم السوائل في الدم
قد يوصي طبيبك بالسوائل الوريديّة (IV) إذا ما كان سبب إصابتك بالفشل الكلوي هو نقص السوائل في الدم. في حالات أخرى، قد يتسبب الفشل الكلوي الحاد في تناولك للسوائل بإفراط؛ مما يؤدّي إلى حدوث تورّم في الذراعين والساقين. في تِلك الحالات، قد يوصي طبيبك بأدوية تحفّز جسمك على إفراز السوائل الزائدة وإخراجها (مدرّات بول).

أدوية لضبط نسبة البوتاسيوم في الدم
قد يصف لك طبيبك الكالسيوم أو الجلوكوز أو بوليسترين سلفونات الصوديوم (الكايكسالات أو الكايونيكس) لمنع تراكم مستويات مرتفعة من البوتاسيوم في الدم في حالة عدم تمكن كليتيك من ترشيح البوتاسيوم من الدم كما ينبغي. قد يؤدي وجود كميّات زائدة من البوتاسيوم في الدم إلى عدم انتظام معدّل نبض القلب (اضطراب نبض القلب) وضعف عضلي.

أدوية استعادة مستويات الكالسيوم الطبيعية في الدم
قد يوصي طبيبك بحقن الكالسيوم إذا ما انخفضت معدّلات الكالسيوم في دمك إلى مستوى منخفض جداً.

الغسيل الكلوي لإزالة السموم من الدم
قد تحتاج إلى إجراء غسيل كلوي مؤقّت إذا ما تراكمت السموم في دمك لمساعدتك على التخلّص من السموم والسوائل الزائدة في جسمك أثناء استشفاء كليتيك. قد يُساعد الغسيل الكلوي أيضاً على التخلّص من البوتاسيوم الزائد في جسمك. أثناء غسيل الكلى يقوم الجهاز بضخ الدم خارج جسمك وخلال كلية صناعيّة (جهاز غسيل الكلى أو «المديال») والتي ترشّح الفضلات. بعد ذلك يعاد الدم إلى جسمك.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية
وقد يوصي طبيبك أثناء تعافيك من الفشل الكلوي الحاد بنظام غذائي خاص ليدعم وظيفة الكليتين ويحد من المجهود المبذول لهما. قد يحيلك طبيبك إلى اختصاصي تغذية يمكنه معاينة نظامك الغذائي الحالي ليقترح عليك أساليب تتبعها كي تصبح وجباتك سهلة وخفيفة على كليتيك.
بناءً على حالتك الصحيّة؛ قد يوصي اختصاصي التغذية الخاص بك بالتالي:

اختيار أطعمة منخفضة البوتاسيوم
قد يوصي اختصاصي التغذية الخاص بك باختيار أطعمة منخفضة البوتاسيوم. من الأطعمة مرتفعة البوتاسيوم الموز والبرتقال والبطاطس والسبانخ والطماطم. من الأطعمة منخفضة البوتاسيوم التفاح والكرنب والفول الأخضر واللوبياء والعنب والفراولة.

تجنب المنتجات كثيرة الملح
قلل من كميّات الصوديوم التي تتناولها يوميّاً عن طريق تجنّب المنتجات كثيرة الملح. من الأطعمة الأخرى كثيرة الملح الوجبات السريعة والخضروات المعلّبة واللحوم المعالجة والجبن.

الحد من الأطعمة الغنية بالفوسفور
الفوسفور هو أحد المعادن الموجودة بالأطعمة مثل اللبن والجبن والبقوليّات المجففة والبندق وزبدة الفول السوداني. إن وجود نسبة زائدة من الفوسفور في الدم قد يُضعِف العظام ويسبب حساسيّة الجلد أو الحكّة. يُمكن لاختصاصي التغذية الخاص بك إعطاؤك توصيّات بشأن تناول الأطعمة الغنيّة بالفوسفور في حالتك.
قد لا تحتاج إلى اتباع نظام غذائي خاص عند تعافي كليتيك بالرغم من استمرار أّهميّة اتباع تغذية صحيّة.

الوقاية
عادة ما يكون من الصعب التنبّؤ بالفشل الكلوي الحاد قبل وقوعه أو تجنّبه. لكن يمكنك أن تقلل من خطر التعرّض له عن طريق عنايتك بكليتيك. حاول مراعاة ما يلي:
اتباع الإرشادات المتعلقة بالأدوية التي تصرف من دون وصفة طبية (OTC). اتباع الإرشادات المتعلقة بالأدوية المسكّنة للألم التي تصرف من دون وصفة طبية مثل الأسبرين والأسيتامينوفين والإيبوبروفين (أدفيل وموترين آي بي وغير ذلك). قد يؤدّي تناول جرعات مرتفعة للغاية إلى خطورة التعرّض للفشل الكلوي الحاد. وينطبق هذا بشكل خاص إذا كنت مصاباً من قبلُ بمرض كلوي أو داء السكّري أو ارتفاع ضغط الدم.

العمل مع الطبيب للسيطرة على مشكلات الكلى
اتّبع توصيات طبيبك للعناية بحالتك إذا ما كان لديك مرض كلوي أو أمراض أو حالات أخرى تزيد من خطورة إصابتك بالفشل الكلوي الحاد مثل داء السكّري أو ارتفاع ضغط الدم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات