استئصال الفيروس المسبب للإيداز من المجموع الوراثي لحيوانات حية لأول مرة

قال باحثون من الولايات المتحدة إنهم نجحوا ولأول مرة في تاريخ البحث العلمي في إزالة فيروس العوز المناعي البشري (HIV) الذي يسبب في حالة عدم علاجه مرض متلازمة العوز المناعي المكتسب ( الإيدز)، من المجموع الوراثي لحيوانات حية.

عالج باحثون من جامعة تِمبل في ولاية بنسلفانيا وباحثون من جامعة نيبراسكا، عددا من الفئران، باستخدام عقاقير مضادة للفيروسات القهقرية، والتي يمكن أن تساعد في إبطاء تكاثر الفيروس، واستخدموا المقص الجيني كريسبر كاس 9، حسبما ذكروا اليوم الثلاثاء في مجلة "نيتشر كوميونيكيشنز".

وأوضح الباحثون أنهم لم يجدوا أثرا للفيروس لدى 5 من إجمالي 13 فأرا، وذلك بعد ما يصل إلى 5 أسابيع من العلاج.

وجاء في بيان لمجلة "نيتشر كوميونيكيشنز" أن "هذه الدراسة تمثل خطوة هامة في سبيل تطوير وسيلة علاجية محتملة لعدوى فيروس HIV لدى الإنسان".

وفي نعليق على الدراسة، قالت روت براك فيرنر، أستاذة علم الفيروسات في مركز هيلمهولتس للأبحاث في مدينة ميونخ الألمانية أن هذه الدراسة "مهمة جدا".

غير أن الخبيرة الألمانية دعت للالتزام بالصبر فيما يتعلق بتطوير وسيلة علاجية للبشر ضد الفيروس، وقالت مشيرة للدراسة: "إنها خطوة، ولكن لا يزال أمامنا طريق طويل لنصل".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات