تقنية جديدة لتجميل الأنف دون جراحة

باتت عملية تجميل الأنف دون الحاجة إلى إجراء جراحي قاب قوسين أو أدنى بفضل تقنية جديدة تستخدم الإبر الدقيقة والتيار الكهربائي، والقوالب الثلاثية الأبعاد لإعادة تشكيل الأنسجة الحية.

وتعد هذه العملية ثورة في الجراحة التجميلية، التي غالباً ما تتطلب أوقاتاً طويلة للشفاء، ويمكن أن تؤدي إلى حدوث ندبات دائمة.

وقال الدكتور مايكل هيل، من كلية أوكسيدينتال في لوس أنجلوس: «ستختصر التقنية الجديدة الوقت، إذ لن تستغرق عملية التجميل أكثر من خمس دقائق، وستكون أقل تكلفة من الجراحات التجميلية التقليدية، إضافة إلى أن إجراءها يتطلب تخديراً موضعياً فحسب».

قالب

وأضاف: «يمكن جعل الأنسجة مرنة عبر تعريضها للتيار الكهربائي، وتشكيلها كما نريد، عبر وضع قالب على العضو المراد تجميله». وقد تم اختبار هذه التقنية على أرنب، وتم تعديل شكل إحدى أذنيه بنجاح خلال وقت قصير جداً.

يُذكر أن العلماء تقدموا بطلب للحصول على ترخيص لاستخدام هذه التقنية، بعد أن عرضوا نتائجهم في اجتماع للجمعية الكيميائية الأمريكية في أورلاندو، فلوريدا، بحسب ما نقلت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات