سارة كاظم رئيساً لقسم الطوارئ والإصابات في مستشفى راشد

في خطوة تعكس مدى نجاح ابنة الإمارات وكفاءتها وقدرتها على تحمّل المسؤوليات الكبيرة، تم تعيين الدكتورة سارة كاظم، أول استشارية في علم السموم والأدوية الطبية في الدولة، رئيساً لقسم الطوارئ والإصابات في مستشفى راشد، الذي يعد مرجعاً لكل أقسام الطوارئ ليس دولة الإمارات فحسب، بل لدول الخليج لاعتباره من أكبر أقسام الطوارئ.

حصلت الدكتورة سارة على بكالوريوس في الطب من جامعة البحرين، وتخصصت في طب الطوارئ والسموم من جامعة مكفيل في كندا، والتحقت عام 2014 للعمل في مستشفى راشد، وبعد ثلاثة أشهر أتت بفكرة تخصيص مركز للسموم، ووضعت حجر الأساس لإنشائه، بوضع خطة أولية لتأسيس قسم للسموم والأدوية، وبعد موافقة إدارة مستشفى راشد، تم تفعيل قسم السموم والأدوية.

وبالفعل، نجحت في إدارته بصورة استثنائية بهرت من حولها بالطرق الجديدة والنوعية، لنقل المصاب من درجة عالية من السميّة المميتة إلى بر الأمان، فكان هذا القسم بمنزلة الدعامة الأولى للنجاح الحصري على مستوى الدولة، الذي يوفر الاستشارة والفحص والمعالجة الفورية للمرضى المصابين بالتسمم، هذا إضافة إلى تقديم خدمات علاجية واحترازية واستشارات مجانية للمتواصلين مع قسم الطوارئ.

ترأست الدكتورة سارة فريقاً يستجيب لأي حالة تستدعي الاستجابة، ويخضعها للعناية حتى تتماثل بالشفاء، ويتكون هذا الفريق من أطباء طوارئ وتمريض واختصاصيين في علم الكيمياء الحيوية، وصيدلانيين ومن أطباء البورد العربي.

أسهمت الدكتورة سارة في وضع خطة مستقبلية تهدف إلى استحداث برنامج أكاديمي (Medical Toxicology Fellowship) يعنى بتدريب أطباء بصورة مكثفة لتخصص علم السموم والأدوية الإكلينيكي، وكذلك يعمل على تدريب الأطباء لتوفير العناية الحثيثة في قسم الطوارئ، على أن يتم تأمين كل المتطلبات التي تهيئ قسم الطوارئ في مستشفى راشد لهذا الاختصاص النادر والمهم.

تعليقات

تعليقات