رسائل الـSMS طريقة فعالة لتذكير المرضى بأدويتهم

كشفت دراسة حديثة نشرتها الجارديان البريطانية عن فعالية التذكير عبر الرسائل النصية القصيرة SMS في مساعدة المرضى على الالتزام بمواعيد تناول الدواء، خاصة مواعيد الأدوية التي يحتاجون لتناولها بشكل يومي.

وأجريت الدراسة من قبل باحثين في معهد وولفسون للطب الوقائي بجامعة كوين ماري في لندن، حيث تم كشف تأثير التذكير بالرسائل النصية على مدى انتظام تناول الأدوية لمجموعة من 301 مريض يتناولون أدوية يومياً.

وقام الباحثون بتقسيم المرضى إلى مجموعتين، بحيث يتم إرسال رسائل نصية بشكل منتظم إلى المجموعة الأولى التي تضم 150 مريضاً، فيما تم تجاهل المجموعة الثانية التي ضمت 151 مريضاً.

وتم إرسال النصوص بشكل يومي لمدة أسبوعين، ثم زيادة المدة لتكون مرة واحدة كل عدة أيام خلال الأسبوع الواحد، وذلك لمدة أسبوعين متتاليين، قبل أن يتم رفع المدة إلى مرة واحدة أسبوعياً لمدة 22 أسبوعاً متتالياً.

نجاح

واستنتج الباحثون أن تسعة بالمئة فقط من المجموعة الأولى التي تمت مراسلتها برسائل قصيرة على هواتفها لم تنتظم في تناول أدويتها اليومية، حيث تناول 14 مريضاً فقط ما هو أقل من 80% من الأدوية الموصوفة له، مما يثبت نجاح الرسائل في مساعدة المرضى على تذكر موعد أدويتهم حتى بعد زيادة المدة بين كل رسالة تذكير وأخرى.

وفي المقابل، ارتفعت نسبة من لم ينتظموا في تناول أدويتهم اليومية إلى 25% من المرضى بالمجموعة الثانية التي لم يتم مراسلتها بأي رسائل خلال فترة التجربة، كما لاحظ الباحثون وجود بعض الأفراد توقفوا تماماً عن تناول الدواء.

وقال الطبيب المتخصص بأمراض القلب وأحد أعضاء الفريق البحثي، دافيد والد: إن واحدة من أهم المشكلات التي تتسبب في فشل مهمة الأدوية والطب بشكل عام هي عدم تناول الدواء الموصوف بانتظام.

يذكر أن الباحثين استخدموا خلال دراستهم برنامجاً خاصاً لإرسال الرسائل النصية القصيرة لهواتف المرضى بالمجموعة الأولى، ومتابعة رد المرضى برسالة أخرى عقب أخذهم للدواء، كما قاموا بالتواصل مباشرة مع المرضى الذين لم يقوموا برد الرسائل إلى البرنامج لتذكيرهم بتناول الدواء.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات