تأثير خطير للبدانة على حاسة التذوق

كشفت دراسة حديثة نشرت في مجلة «فرونتيرز» الطبية، أن السُمنة قد تسهم في إضعاف حاسة التذوق لدى الإنسان.

ووفقاً للبحث فإن حاسة التذوق تتغير مع ازدياد الوزن، وذلك لأن السمنة تغير استجابة حاسة التذوق لدينا في الدماغ.

ووجد فريق من الباحثين أن السمنة لها تأثير سلبي على الاستجابة لمحفزات التذوق في النواة الجرثومية، وهي جزء من الدماغ يشارك في معالجة حاسة التذوق.

وقد أجريت التجارب على الفئران، ولوحظ بأن الاستجابة لمحفزات التذوق من خلايا الدماغ لدى الفئران المصابة بالسمنة قد انخفض بشكل ملحوظ عند تناولها لأطعمة غنية بالدهون.

وأكد الباحثون أن استجابات الفئران البدينة للتذوق قد تناقصت بشكل ملحوظ، وباتت مدتها أقصر، مقارنة بالفئران التي لا تعاني من البدانة.

وبحسب الباحثين فإن تطبيق التجارب ذاتها على البشر قد يكون له نتائج مختلفة من فرد إلى آخر، ولكن النتائج ستكون متشابهة إلى حد ما من حيث الاستجابة، بحسب ما نقلت صحيفة «تايمز أوف إنديا».

يذكر أن البدانة بدأت تنتشر بشكل كبير بين جميع الفئات العمرية على مدى السنوات القليلة الماضية، ولدى الرجال والنساء على حد سواء، ويرجع ذلك للعديد من الأسباب أهمها نمط الحياة غير الصحي وعادات الأكل السيئة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات