لقاءات مفتوحة بين القطاع الصحي الحكومي والخاص لتفعيل «حصانة»

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

حددت هيئة الصحة بدبي 3 مبادئ رئيسة لدفع البيانات والمعلومات الصحية إلى نظام «حصانة»، الذي تديره الهيئة، ضمن منظومة الوقاية من الأمراض السارية ومكافحة الأوبئة، والذي تم زيادة تفعيله في مواجهة جائحة «كورونا» (كوفيد 19). وجاءت المبادئ التي أكدت الهيئة أهمية توفرها عند إدخال البيانات والمعلومات في «حصانة»- سواء على مستوى القطاع الصحي الحكومي أو الخاص- متمثلة في: الشفافية والدقة والسرعة.

وكانت «صحة دبي»، عقدت، مؤخراً، لقاءات عدة حضرها جميع المسؤولين فيها إلى جانب مسؤولي المستشفيات الخاصة، التي ارتبطت مختبراتها الطبية بنظام «حصانة»، وذلك بحضور معالي حميد محمد القطامي مدير عام هيئة الصحة بدبي.

وخلال اللقاء أكد معالي القطامي أن قيمة «حصانة» وأهميته ترتكز على دقة البيانات والمعلومات وسلامتها، وسرعة إدخال البيانات من دون أية أخطاء، قد تؤثر بالسلب على تحديد اتجاهات القطاع الصحي أو صناعة القرار المناسب في الوقت الملائم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات