دراسة: المشي السريع يبطىء الشيخوخة

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشفت دراسة بريطانية حديثة أن المشي "الرياضي" من شأنه أن يؤخر عملية الشيخوخة. وقد اعتمدت الدراسة على عينة كبيرة شملت بيانات وراثية لـ405981 بريطانيا للتوصل إلى هذا الاستنتاج.

وأشارت الدراسة إلى أن الممارسة المنتظمة للمشي السريع ستتيح لرجل يبلغ من العمر 56 عاما، أن يكون لديه شرايين رجل بعمر الأربعين، وفق ما نقلت وكالة "سبوتنيك".

ويقدر العلماء مفهوم المشي السريع، بسرعة تبلغ حوالي 6 كلم في الساعة.

وأشار القيّمون على الدراسة إلى أن استخدام البيانات الجينية للمشاركين سمح بإظهار أن المشي السريع يؤدي إلى عمر بيولوجي أصغر.

من الناحية العملية، اقترح الباحثون اعتماد المشي الرياضي للوصول إلى العمل أو خلال التنقلات اليومية. ففي العام 2019، أثبت الفريق البريطاني أن المشي السريع "لمدة عشر دقائق فقط في اليوم يزيد من متوسط ​​العمر المتوقع بما يصل إلى عشرين عاما مقارنة بمن يمشي بشكل طبيعي أو ببطء".

ولفت الباحثون إلى أنه من المفضل اعتماد حياة رياضية منذ الصغر، لكنهم شددوا على أنه لا يفت الأوان أبدا للبدء بممارسة الرياضة والمشي السريع مهما تقدمنا في العمر.

طباعة Email