00
إكسبو 2020 دبي اليوم

أسباب احمرار الأذن والوجه في فصل الشتاء

ت + ت - الحجم الطبيعي

رغم أن الطقس البارد يسبب شحوب أعضاء مثل الأصابع والوجه، إلا أنه قد يؤدي إلى احمرار الأذن، حيث يعمل الجسم على حماية الأذن من البرودة و ذلك عن طريق توجيه الدم الدافئ للأذن و بذلك تصبح حمراء اللون، كما أن تعرض الأذن للطقس البارد قد يتسبب في التهاب الأذن واحمرارها.

وتوجد عدة أسباب تؤدي إلى احمرار الاذن في الطقس البارد و أيضاً احمرار الوجه بأكمله بل و شعورنا بالدفء، و منها اولا المناخ فإن التعرض لفترات طويلة للطقس البارد أو لدرجات الحرارة العالية قد يؤدي إلى احمرار الأذن.

وفي فصل الشتاء يعمل الجسم على حماية الأذن من البرودة و ذلك عن طريق توجيه الدم الدافئ للأذن و بذلك تصبح حمراء اللون، كما أن تعرض الأذن للطقس البارد قد يتسبب في التهاب الأذن و إحمرارها.

 وتؤثر العاطفة وبعض المواقف التي نتعرض لها إلى احمرار الأذن بل و تتسبب أيضاً في احمرار الوجه، وهذه الظاهرة تحدث مع الأشخاص أصحاب البشرة البيضاء وفق صحيفة الأخبار المصرية.

 وحسب الدراسات التي أجريت في جامعة ألاباما الأمريكية فإن المشاعر والعواطف تجعل الأوعية الدموية الموجودة في الوجه و الرقبة تتمدد بشكل كبير ثم يتجه الدم إلى الرأس و يحول لون الجلد إلى اللون الأحمر وبالتالي نشعر بالدفء.

 و التغيرات الهرمونية عبارة عن عمليات تحدث في الجسم مثل تجديد الدم وحدوث تغيير في الدورة الدموية وتجديدها، و هذه التغيرات لها دور كبير في احمرار الأذن بل و احمرار الوجه كله.

طباعة Email