العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    عادة خاطئة .. ما الطريقة الصحية لفك اللحوم والأسماك المجمدة؟

    تحتار الكثير من ربات البيوت في معرفة الطريقة الصحيحة لفك تجميد اللحوم والدواجن والأسماك لحمايتها من الفساد، ولحماية صحة عائلتها.

    والكثير منهن يستخدمن الطريق التقليدية، وهي نقع اللحوم في المياه، ولكن هذه العادة الخاطئة قد تضر بالصحة، بحسب ما أكدت الدكتورة شيرين علي زكي بمديرية الجيزة ورئيس لجنة سلامة الغذاء بنقابة البيطريين.

    وقالت الدكتورة شيرين "ممنوع نقع اللحوم أو الدواجن أو الأسماك في المياه، أولا لأنه يقوم بتلويث اللحوم، نتيجة أن الوسط المائي مناسب جدا للتكاثر البكتيري خاصة بعد تلوثه بالدماء والسوائل الانفصالية، ثانيا يتم فقد جزء من القيمة الغذائية للحوم".

    وأشارت إلى أنه يجب إخراج اللحوم المراد فكها قبلها بيوم ليلاً، ووضعها على الرف السفلي من الثلاجة استعدادا لطهيها في اليوم التالي.

    وأضافت أنه من غير مستحب وضع اللحوم على رخام المطبخ طوال الليل حتى لا تتعرض للتكاثر البكتيري، وأنه يمكن استخدام الميكروويف وضبطه على فك التجميد، ولكن لا يُفضل استخدامه في فك الكبدة المجمدة واللحوم المفرومة، حيث يعمل على تسوية أجزاء منها مسببا طعما ولونا غير مقبول.

    وذكرت أن الحالة الوحيدة التي يسمح فيها بنقع اللحوم لفكها، هو وضعها في عدة أكياس ثقيلة محكمة الغلق قبل نقعها، بحيث لا يتلامس الماء معها أبدا.

    وأضافت ممنوع استخدام اللحوم للطهي فور خروجها من التجميد، لأن في كثير من الأحيان الحرارة لا تصل لقلب اللحوم أو الدواجن وتظل هذه الأجزاء غير مطهية بشكل كامل وآمن لقتل أي محتوى بكتيري.

     

    طباعة Email