عقار جديد يقي من «سكري النوع الأول» بنسبة 50 %

كشفت دراسة نشرت أخيراً في مجلة «ترانزيشيونال ميديسن» أن نصف الأشخاص المعرضين لخطر الإصابة بمرض السكري من النوع الأول الذين عولجوا بعقار جديد، ظلوا خالين من المرض بعد خمس سنوات من تناول العقار.

وعقار تيبليزوماب، هو جسم مضاد أحادي النسيلة، ونسخة اصطناعية من الخلايا التي ينتجها جهاز المناعة البشري، طورته شركة «بروفينشن» للتكنولوجيا الحيوية، وهو مصمم لمنع ظهور مرض السكري من النوع الأول. وقد أجرى الباحثون الدراسة على مجموعة من الأشخاص، تلقى جزء منهم دواء تيبليزوماب، في حين تلقى الجزء الآخر دواءً وهمياً.

وأظهرت النتائج أن الأشخاص الذين تلقوا الدواء، كانوا أقل عرضة للإصابة بداء السكري لمدة خمس سنوات، في حين صمد الأشخاص الذين تلقوا الدواء الوهمي لمدة 27 شهراً فقط.

وقال المؤلف المشارك للدراسة الدكتور كيفان هيرولد، أستاذ علم الأحياء المناعية والغدد الصماء في كلية الطب بجامعة ييل، بولاية كونيتيكت: «إذا تمت الموافقة على استخدامه، فسيكون هذا أول دواء يؤخر أو يمنع مرض السكري من النوع الأول».

وأضاف هيرولد أن إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، تُقيم حالياً العقار الجديد، ويتوقع أن يتم الموافقة عليه للاستخدام بحلول الصيف، وفق ما أورد موقع «يو بي آي» الإلكتروني.

طباعة Email