إكسبو في أسبوع.. العالم يواجه "التحديات الكبرى".. والحدث يستعد لاستقبال الزائر رقم 20 مليوناً

ت + ت - الحجم الطبيعي

ساهم إكسبو 2020 دبي خلال الأسبوع الجاري في تفعيل الحراك المعرفي العالمي حول عدد من التحديات والقضايا التي طرأت مع تفشّي جائحة "كوفيد-19" مثل التغير المناخي والأمن الغذائي ومكافحة الفقر، فيما سلط الحدث الضوء على تطور الجريمة في العصر الحديث ودخولها مجالًا افتراضيًا جديدًا يتطلب المرونة والسرعة في تطبيق القانون.

وتستعرض وكالة أنباء الإمارات "وام" في تقرير "إكسبو في أسبوع" أبرز الفعاليات والمناسبات التي شهدها الحدث العالمي في أسبوعه الرابع والعشرين.

وتصدرت قمة المعرفة التي انطلقت في إكسبو 2020 دبي في دورتها السابعة بتنظيم من مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، تحت شعار "المعرفة.. حماية البشرية وتحدي الجوائح"، وذلك بمشاركة نخبة واسعة من الخبراء والقادة والمسؤولين الحكوميين من كافة أنحاء العالم.

وسلّطت القمة الضوء على التحديات العالمية كالتغير المناخي، والأمن الغذائي ومكافحة الفقر، وإعادة النظر في المشهد القانوني العام وصياغة تصور حول الممارسات القانونية في عالم ما بعد الجائحة، ومدى الحاجة إلى استحداث أنظمة اقتصادية وبيئية أفضل.

وشهدت القمة استعراض نتائج الدول العربية في مؤشر المعرفة العالمي لعام 2021، كما تم إطلاق الإصدار الثالث من تقرير «استشراف مستقبل المعرفة»، الذي يستعرض المشهد المعرفي المستقبلي، ويبحث الاختلافات بين القدرات التحويلية للبلدان فيما يتعلق بالمخاطر العالمية الرئيسة.

- القمة العالمية الشرطية...
استضاف إكسبو 2020 دبي على مدى 4 أيام فعاليات القمّة العالمية الشرَطية الأولى وذلك بحضور أكثر من 8500 موفد والذين شاركوا في عدد من الاجتماعات والورش التي شهدتها القمة مثل اجتماع الرابطة الدولية لرؤساء الشرطة، والمجمّع الفكري للقمة العالمية الشرطية، واجتماع تبادل ابتكارات الشرطة العالمية.

وبحثت القمة في التحدّيات المتسارعة التي تواجه العالم اليوم خاصة بعد التطورات الكبيرة التي شهدها على صعيد التقنيات والاتصال والربط على نطاق واسع والذي يستغله المجرمون لتنويع أنشطتهم غير المشروعة وتوسعة نطاقها الجغرافي.

وعقد على هامش القمة مؤتمر "الابتكار والصمود الشرَطي"، ومؤتمر "علوم البحث الجنائي"، إضافة إلى مؤتمرات أخرى في مجالات مكافحة المخدرات، والابتكار والصمود في العمل الشُّرَطيّ، وقدرات وحدات الكلاب البوليسية /K9/، كما خصصت القمة 6 مناطق عرض تخصصية لأحدث التقنيات والمنتجات والخدمات في مجالات الكشف عن الجريمة والوقاية منها.

- ملتقى أندية التسامح..
عقدت في إكسبو 2020 دبي، فعاليات الدورة الثانية من الملتقى السنوي لأندية التسامح بالجامعات الإماراتية والدولية، والذي تنظمه وزارة التسامح والتعايش سنوياً، بالتعاون مع مختلف جامعات الدولة، احتفالاً بإنجازات هذه الأندية.

وضم الملتقى جلسة نقاشية افتتحتها عفراء الصابري المدير العام بوزارة التسامح والتعايش، وشارك بها كافة رؤساء وأعضاء أندية التسامح بالجامعات، حيث تم استعراض أهم إنجازات هذه الأندية على مدى عامين، وتبادل الأفكار والخبرات واستعراض أهم مبادرات هذه الأندية، وبلورة رؤية موحدة من أجل مزيد من الإثراء والفعالية داخل الحرم الجامعي.

- يوم الشرف..
احتفل مجلس التعاون لدول الخليج العربية بيوم الشرف الخاص به في إكسبو 2020 دبي، بحضور معالي نايف فلاح مبارك الحجرف أمين عام المجلس، و معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح والتعايش، المفوض العام لإكسبو 2020.

وبدأ الاحتفال بمراسم رفع علم دولة الإمارات العربية المتحدة وعلم مجلس التعاون لدول الخليج العربية، وذلك على منصة الأمم في ساحة الوصل، كما شهد الاحتفال مجموعة من العروض التي قدمها فريق "فرسان الإمارات للاستعراضات الجوية"، باستخدام سبع طائرات، وبقيادة نخبة من الطيارين المحترفين.

- زيارات ..
وصل عدد الزيارات التي سجلها إكسبو2020 دبي إلى 19 مليوناً و9 آلاف و65 زيارة على مدار 165 يوماً منذ افتتاح الحدث العالمي في الأول من أكتوبر الماضي حتى 14 مارس الجاري، مقترباُ من كسر حاجز 20 مليون زيارة، فيما تجاوزت أعداد الزيارات الافتراضية عبر المنصات الرقمية 180 مليون زيارة مدفوعة بمجموعة من الفعاليات الترفيهية المتاحة عبر منصة "لايف من إكسبو".

- أيام وطنية ..
شهد إكسبو إحياء عدد من الدول المشاركة أيامها الوطنية حيث شهد الحدث العالمي الاحتفال باليوم الوطني لكل من بوركينا فاسو وجمهورية إيرلندا وجمهورية بوتسوانا، إضافة إلى جمهورية الأرجنتين.

 

طباعة Email